الأربعاء 26 أيلول/سبتمبر 2018

“شخابيط”!

السبت 18 نيسان/أبريل 2015
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

إن “الشخبطة” عالم ساحرٌ!، فهي مساحةٌ إبداعية شاسعة نجد فيها العديد من الأطياف المتباينة بدءًا من الواقع المرير وكشف ملفات الفساد إلى الخيال وأنت “تحلم” أن كبار الفاسدين والمفسدين أصبحوا خلف أسوار السجن . وعلى الكاتب أن يضع في اعتباره أن “للشخبطة” معنى أكبر من مجرد الإمساك بالقلم والتخطيط به فوق الورقة،. ولكل منا أسلوبه الخاص في الكتابة وطريقته المميزة التي يتبعها في إعداد ما يكتبه.

 القضاء وهيئة النزاهة والنزاهة النيابية والقهر والإذلال والاستفراد هي التي أوصلتنا إلى هذه الدرجة من “الشخبطة”،وكما قال زملائي : إن “الفساد في العراق فضائح بلا نتائج” ،وواهم من يعتقد بإحالة مسؤولا فاسدا ولو “حوتا أوركيا” واحدا إلى المحاكم بتهمة سرقة المال العام واستغلال النفوذ..واليكم بعض “الشخابيط”…

قال احد نواب التحالف الوطني: إن “مطبخ فتافيت”مكتب رئيس الجمهورية فؤاد معصوم يكلف خزينة الدولة (38) مليون دينار شهريا.. قال رئيس لجنة النزاهة النيابية “طلال الزوبعي”: إن لجنته استلمت (12) ألف ملف فساد من اللجنة السابقة،السؤال..ماذا كان يفعل رئيس اللجنة السابقة “بهاء الاعرجي”؟!..قاضي يحكم على شرطي بـ (10) سنوات سجن لأنه أخذ رشوة بقيمة (7000) سبعة آلاف دينار، وسؤالنا للقاضي.. ما حُكمُكَ  لمن سرق (1000) مليار دولار ؟!…شاب بعمر (29)سنة يدعى “حسام وضاح نوري” قام بتحويل (550) مليون دولار في العام الماضي إلى مصارف عمان ودبي عن طريق مصرف”الهدى” على ذمة عضو اللجنة المالية “مسعود حيدر” في برنامج “أستوديو التاسعة”ليوم 15 من الشهر الحالي ،وأضاف النائب :إن نفس المصرف قام بتحويل (9) مليون دولار إلى احد بنوك دبي تحت عنوان شراء ” حفاظات نسائية”!، ومصرف “الهدى”هو  من المصارف الأهلية ذات “الأسبقية الأولى” في الاستحواذ على مزاد شراء العملة من خلال البنك المركزي العراقي إذ  يقوم هذا المصرف سنويا بتحويل ما لايقل عن (4) مليارات دولار . إلى البنوك الخارجية وفق فواتير شراء مواد من الخارج، وتقول لجنة النزاهة النيابية: إن معظم هذه الفواتير مزورة وغير واقعية..وأفادت مصادر برلمانية :إن مصرف “الهدى” يعود إلى شخصية سياسية “دينية”من الطبقة “الأولى” ليس في الواجهة الأمامية منه، معظم أحاديثه في مجالسه الخاصة عن ” الثريد وحور العين” بسبب جوع الماضي والانغماس في الشهوانية!.. رغم كل الاتهامات عن آلية مزاد شراء العملة من قبل بعض المصارف ذات “الولاء” هناك “صمت” لمحافظ البنك المركزي “علي العلاق” ،لماذا…؟!.

يبحث البرلمان العراقي عن فقدان (400) مليار دولار من مبيعات النفط في السنوات العشر الأخيرة، يُعتقد أنها هُربت إلى الخارج ضمن عمليات غسل الأموال!..ذكرت مصادر برلمانية أن هناك شكوكاً بصحة الشهادات الدراسية المقدمة من عددا من النواب عند ترشحهم للانتخابات الأخيرة .وكشف مصدر في المفوضية العليا للانتخابات عن وجود شبهات في تزوير 46 نائبا لشهاداتهم الدراسية ، مبينا أن ضغوطات سياسية أدت إلى عدم إثارتها قبل الانتخابات وبعدها!.

قال المالكي أن تعيين ” حسن الياسري رئيساً لهيئة النزاهة ، والشيخ خالد العطية رئيساً لهيئة الحج والعمرة” يؤكد أن دولة القانون لن تنسى أبنائها البررة ممن خدم  حزب الدعوة , شاكرا” رئيس الوزراء حيدر العبادي “التزامه التام باتفاق تنازله عن رئاسة الوزراء”!…لجنة التحقيق في سقوط الموصل تستبعد المالكي عن مسؤولية ضياع ثلث الأراضي العراقية وما ترتب عليها .

سليم الجبوري في لقائه الأخير مع قناة الحرة عراق قال :إن القرار ليس بيد العبادي وإنما هناك شخصيات خلفه هي من تصنع القرار وهذا ما “يخوفنا “،في حين كشف مصدر رفيع في التحالف الوطني،عن الأشخاص الذين أشار إليهم الجبوري على طريقة “اسمعي يا جارة “هم كل من ” الشيخ عبد الحليم الزهيري والنائب علي العلاق ومدير البنك المركزي علي العلاق والقيادي في المجلس الأعلى أبو جهاد الأحمدي”.وأضاف المصدر،ان العبادي لا يتخذ أي قرار دون الرجوع إلى هؤلاء الأشخاص باعتبارهم الأقرب إليه علاقة وفكراً في قيادة الحكومة الحالية.
ذكرت مصادر حكومية أن سبب مرافقة الشهرستاني للسيد العبادي في زيارته الأخيرة لواشنطن ليقدم اعتذارا لشركة إكسون موبيل لما قام بأفعال ضدها !…المحكمة الاتحادية في قرارها الأخير أعطت الحق لمجلس النواب في تقديم مقترحات القوانين لتشريعها باستثناء ثلاثة أصناف من القوانين “المالية،تشريعات السلطة القضائية، تنفيذ البرنامج الحكومي”،هذا القرار فيه لبس ويحتاج إلى تفسير واضح ومعمق وليس مثل ما أشارت إليه التصريحات الصحفية لبعض أعضاء مجلس النواب…رغم صرف أكثر من (37) مليار دولار على وزارة الكهرباء من قبل حكومتي المالكي إلا أنها  مطلوبة (12)مليار دولار للشركات الأجنبية حسب تصريح وزيرها قاسم الفهداوي في مؤتمره الأخير يوم الخميس الماضي  .

بينما أبطال الحشد الشعبي يحررون الأراضي العراقية من دنس زمر داعش الشيطانية ومن نصر إلى نصر. وفي كل موقع يحرر هناك “الهوسات والدبكات العشائرية الأصيلة”، هناك مع الأسف “دبكات”ليلية ماجنة لبعض سياسيو “العمائم” على أنغام وردح الفنانة ساجدة عبيد ” شكول لامي من أروح انكسرت الشيشة…. “!…سألني أحد الزملاء: لو وضع سياسيو الأحزاب الإسلامية في كفة واحدة والأخرى للفنانة هيفاء وهبي..أيهما تختار ..كان جوابي سريعا وحاسما..أكيد هيفاء وهبي لأنها لاتسرق ولاتقتل ولاتظلم،أعزائي القراء انتظرونا.. فهناك الكثير من “الشخابيط”!!.




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

justo Phasellus risus. ipsum quis commodo dapibus suscipit dolor leo