الأربعاء 25 نيسان/أبريل 2018

ئالى أنظار وزير حقوق الانسان‎

الأحد 22 آذار/مارس 2015
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

ارجو التأكد من هذا المنشور والتحقق منه ولطالما حاولت هنا وهناك من اجل القضاء على الفساد الا انه لم يجيبني احد ولم يحاول التواصل معي لفضح الفاسدين في وزارة حقوق الانسان
المشكلة تكمن في ما يلي
١- بعد حدوث الانفجار الكبير الذي حصل في منطقة تازة والذي  ذهب ضحية ذلك العديد من العوائل بكاملها ، تم ايفاد مدير عام دائرة شؤون المحافظات في الوزارة من قبل الوزيرة الفاشلة وجدان ميخائيل  والذي اسمه ( غانم عبدالكريم غانم ) الى منطقة تازة من اجل شراء مواد لإغاثة العوائل الناجية ، مع هذا الشخص تم إرسال مبلغ ١٥ مليون دينار ، حيث تم صرف مبلغ ٧ – ٨ مليون دينار والباقي تم إنزاله في جيب هذا المدير العام الفاشل الفاسد وحتى المبلغ المصروف تم وفق وصولات فارغة تم الحصول عليها من المحلات في محافظة كركوك وتمت كتابتها من قبل هذا المدير .
٢- هذا المدير المذكور اسمه أعلاه تم ضبطه من قبل احد موظفي الوزارة مع احد الموظفات في احدى الغرف وهو يفعل الفاحشة ، وعند مساءلته اعترف وقال : نعم فعلت ذلك لاني اريد أكسر عينهه لكونها سنية ليس الا وتصوروا هذا الجواب من مدير عام يعمل في وزارة لحقوق إنسان .
٣- هذا المدير العام يوجد بحقه وهو متهم سابقآ في وزارة الدفاع ملف فساد وتم الحجز على راتبه لمدة معينة الا انه تم رفع الحجز عنه بطريقة نجهلها .
على الوزير الجديد التحقق من هذا الأمور بكل نزاهة وجدية وعدم طمطمة الامر لهذه الجهة او تلك .
ارجو نشر هذا ولكم جزيل الشكر والامتنان

http://www.filmon.com/tv/api/channel/517?session_key=63046170737dbd65942fc55712f1b073&quality=high




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

odio id at ut nunc et, id libero