الأربعاء 25 نيسان/أبريل 2018

رسالة الى السيد وزير التعليم العالي د حسين الشهرستاني المحترم/ احموا أموال الجامعات قبل أن يهربها المزورون

الثلاثاء 17 آذار/مارس 2015
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

أيعقل ان تتستر وزارة التعليم العالي على شبكة السارقين والمزورين في كلية الفنون الجميلة بجامعة بغداد بعد ان انفضحت اعمالهم الدنيئة برعاية رئيس هذه الشبكة وهو عميد الكلية الذي لم يخجل من نفسه وهو يتطاول على المال العام بمنتهى الوقاحة ضارباً كل التعليمات والتوجيهات والكتب الرسمية الواردة من الجامعة عرض الحائط وهو يصر باستهتار واضح على ان يجعل من التدريسي (خليل حسين) يتقاضى راتباً يساوي اضعاف راتبه المستحق قانوناً بعد ان تلاعب بدرجته الوظيفية في سلم الرواتب ليغيرها من الدرجة الرابعة الى الدرجة الاولى اضافة الى عدم تنفيذه كتاب رئاسة الجامعة القاضي بعدم شمول (خليل حسين) بالفصل السياسي واعادة المبالغ المستلمة من قبله الى الدولة،بل ان العميد راح يعمل جاهداً مع معاونيه لايجاد مخرج ينقذون به صديقهم (خليل) حتى توصل العميد أخيرا الى اقتراح فكرة عودة (خليل) الى اوربا او تقديمه طلباً للاحالة على التقاعد ليتخلص من هذا المازق دون ان يعيد للدولة الاموال التي سرقها دون اي وجه حق بحماية عميده ومعاونيه وهذا ما يؤكد على مشاركتهم في تقاسم هذه السرقة.
انقذوا الوطن من هؤلاء اللصوص ومن يستستر عليهم فان (خليل حسين) قد اعد العدة لمغادرة العراق بحماية عميد الكلية.. انقذو أموالنا قبل أن يهرب بها (خليل) كما فعل غيره من سارقي الوطن.
خليل اسماعيل




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

nunc elementum tempus dolor consequat. venenatis