الخميس 8 ديسمبر 2022
16 C
بغداد

رسالة  إلى  الدكتورة  ذكرى  علوش أمينة بغداد

يسعدني  أن أبعث رسالتي هذه وقد أضاء لي  توليكم  مسؤولية  أمانة بغداد أملا جديدا في إمكانية إحداث نقلة نوعية  في تاريخ بغداد  التي  خسرت الكثير من معالمها الجمالية  والتراثية   لعقد من الزمن  فأصبحت تعاني من  تراكم النفايات  وانعدام الخدمات في الكثير من  مفاصلها  بعد أن كانت ترتدي ثوب الجمال المطرز بإبداعات أهلها
ومحبيها  لقد كانت بغداد عروس الشرق وحاضرة الدنيا وقبلة أنظار الشعوب وكان شارع الرشيد هويتها الحضارية والتاريخية  الخالدة ومحط رحال السياح الأجانب الذين وجدوا فيه المدخل إلى حضارة  بغداد  وعرسها التاريخي المجيد ومن هنا  تبرز الحاجة الماسة إلى  إحاطة هذا الشارع العريق بجهد استثنائي  من قبلك شخصيا  لأن واقعه الحالي البائس يثير الحزن والشجن العميقين  فأكداس القمامة تتوسط هذا الشارع  والحفر تتناثر على جوانبه  إنه شارع مقفر  يشكو الإهمال رغم تعاقب الإدارات البلدية على أمانة بغداد وإنني أرجوك  زيارة هذا الشارع  وهو على مقربة منك لتشاهدي حجم الإهمال الذي يعانيه وإن إعادة الحياة إليه  تمثل إعادة الحياة إلى قلب بغداد واني على ثقة كبيرة بأن توليك هذه المسؤولية سيضفي على بغداد مسحة جمالية تعيد إليها شبابها ونضارتها لأن المرأة بطبيعتها تميل  إلى حسن التنسيق والتدبير في بيتها فكيف إذا أنيطت بها إدارة بيتها الكبير بغداد .
سيدتي الكريمة  أتمنى منك أن تكوني ميدانية  في عملك  لتكوني قريبة من  مواطنيك  الذين يتطلعون  إلى  لقائك  ولتدرسي  أوضاعهم  فهم  أهلك الذين  بالتواصل  معهم  تحققين  النجاحات وتنعشين في قلوبهم زهور الأمل فالعمل الميداني المباشر سيجنبك الكثير من تقارير الإنجازات الوهمية التي ترفعها  بعض الجهات البلدية  والتي تناقض الواقع البائس لمعظم مناطق بغداد  ومن المهم هنا أن أشير إلى نقطة جوهرية وهي أن يكون لك اتصال مباشر مع المواطنين  من خلال رقم خاص يعلن في وسائل الإعلام  يحمل شكاوى المواطنين ويكون بإشرافك شخصيا  وعدم تحويل شكاوى المواطنين إلى الأقسام البلدية  المشكو منها لأنها بيت الداء ولأنها لو كانت تستجيب لطلبات الناس وشكواهم لما احتاجوا  اللجوء إليك وهذه القضية مزمنة منذ  سنين وأتمنى أن تحدثي تغييرا جذريا في معالجتها  وتجاوز الصيغ الروتينية القديمة التي لم تحقق شيئا للمواطنين .ومن الظواهر
المؤسفة التي ميزت عمل أمانة بغداد في المراحل السابقة قيام دوائر الأمانة بتبليط  بعض الشوارع الرئيسية والمزدحمة في وضح النهار وفي  عز الصيف وحرارته اللاهبة مما يؤدي إلى  زحام شديد للسيارات وتأخر المواطنين  لساعات طويلة نتيجة سوء اختيار الوقت المناسب للعمل علما بأن أمانة بغداد كانت في مرحلة الثمانينات تقوم بتليط الشوارع بعد الظهر وبعد اتتهاء الدوام الرسمي وتستمر حتي ساعات متأخرة من الليل وبالتنفيذ المباشر من قبل كوادرها وبواسطة معاملها الخاصة بعيدا عن أسلوب المقاولات وما يرافقها من شبهات مالية  على حساب الجودة والإتقان فيصبح المواطن على شوارع مبلطة ونظيفة  وجميلة .
سيدتي العزيزة  اعتادت دوائر البلدية في بغداد  على تزيين الشوارع الرئيسية والتي يمر بها المسؤولون  فتواضب على نظافتها  وتشجيرها  بل وتنظيف أرصفتها بسيارات الفرشاة  التي تمتص الأتربة من  جوانب تلك الشوارع  ولكنها تهمل الأزقة الخلفية وخاصة في المناطق الشعبية  التي يسكن بها  المتعبون  وأصحاب الدخل المحدود  ففي موسم الأمطار تتحول هذه المناطق إلى بحيرات موحلة  تسبب الكثير من الأذى لسكانها وخاصة تلاميذ المدارس الذين  يعبرون هذه الأوحال للوصول إلى مدارسهم وهنا تبرز  حقيقة كبيرة واضحة للعيان  وأتمنى منك أ ن ترفعيها شعارا  للعمل في هذه المرحلة وهي( إن نجاح الموظف البلدي  يجب أن يبدأ من الأزقة الخلفية قبل الشوارع العامة ) ولتكن نقطة بداية العمل والشروع به من هذه الأزقة حتى يشعر مواطنوها بأنهم متساوون  في الخدمات مع المناطق الراقية  بل هم أكثر  حاجة  منها  لحجم الإهمال المتراكم في هذه المناطق  فالعناية بهذه الأزقة ورعايتها  سيجلب لك  دعاء سكانها المتعبين من النساء الطاعنات بالسن  والمتقاعدين الذين  سيشكرون  جهودك في توفير بيئة نظيفة  خالية من روائح القمامة المحروقة التي تهب على المنازل  نتيجة عدم  حملها وتراكمها في تلك الأزقة والأمثلة كثيرة ومستعد لإرشادك إليها في مناطق بغداد العديدة .
سيدتي الفاضلة  إن التركة التي  تواجهك في بداية عملك ثقيلة  وهي  متوارثة من إدارات عديدة سبقتك ولا يمكن حلها في فترة وجيزة ولكننا على ثقة وطيدة  بأن  وجودك على رأس هذه المؤسسة  الهامة  سيحقق الكثير من طموحاتنا وإن مسيرة الألف ميل قد بدأت وإن أجراس العمل الجدي  قد دقت لتعلن ميلاد مرحلة جديدة  تحول الزمن إلى منجزات وتعيد إلى بغداد وجهها الحضاري المشرق . رفقك الله وسدد على طريق الخير خطاك.
جابر جعفر الخطاب

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
892متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

قانون جرائم المعلوماتيه يشكل انتهاكآ صارخآ لأحكام الدستور.. ويعمل على أعادة العراق لعصور الديكتاتوريه..؟

نستقرأ قيام مجلس النواب العراقي بأعادة مناقشة مشروع قانون جرائم المعلوماتيه سيئ الصيت.والذي تم رفضه سابقأ من قبل مجلس النواب في2019 بأستغراب ودهشة شديدين..؟ فالمتابع...

الغترة والعقال تلم شمل الثقافات في مونديال قطر ٢٠٢٢

إن المكاسب والفرص لجماهير كل دولة قادمة إلى قطر لحضور مونديال كأس العالم ٢٠٢٢ محدودة ومرتهنة بالحظ حيال الفوز والترقي في التصفيات أو الخروج...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بداياتهم .. الكاتب ابراهيم سبتي

القاص ابراهيم سبتي كاتب قصة وروائي وصحفي وناقد معروف على مستوى العراق وباقي البلدان العربية وهو كاتب قصة من طراز خاص ومن عائلة أدبية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سنارة السوداني في بحر الفساد

يثار الكثير من الجدل حول قدرة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني لتعقب الفاسدين وفتح ملفاتهم التي أزكمت الأنوف، وقبل ذلك أثار ترشيح السوداني حفيظة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

موازنة 2023 .. بين الإنعاش و الاحتضار

بعد أن غابت الموازنة الاتحادية لسنة 2022 وما سببه هذا الغياب من آلام وأضرار لشرائح عديدة من المواطنين أفرادا ومنظمات ، وبعد أن تشكلت...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

من صفرو:لَـكِ الله يا سَـيِّـدتي

صور بديعة ؛ وخلابة بطبيعة خلـق الله ؛ كانت مترسخة في ذاكرتي منذ الصغـَر عَـن مدينة صفرو. صفرو في الذاكرة ( تلك) الجـَنة على...