الجمعة 15 تشرين ثاني/نوفمبر 2019

شتان بين القران والقردة في بيان شخصية الرسول الاعظم (ص)(2)

الجمعة 09 كانون ثاني/يناير 2015
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

القران  تصنيع خلفاء السقيفة 
من يطلع على مدونات حديث اهل السنة ومصادرهم التفسيرية (لوليت منهم فرارا ولملئت منهم رعبا)الكهف:18 لما يراه المسلم من عجائب ودواهي .. فمثلا عمر في المدينة يوجه قائد الجيش على بعد عدة الاف الاميال ويرشده وكذلك يسمع القائد صوته وهو في اقصى بلاد فارس  فينحرف عما هواعمى عنه رغم كون الجبل امامه (ياسارية الجبل)  فينحرف سارية عن الجبل حتى لايصطدم به …!!..وهذه المعاجزوالخوارق لم نسمع بها في سيرة النبي(ص) ..وكل هذا لاجل اعطاء الخلفاء قدسية زائفة ويبرزونهم فوق العصمه حتى بلغ بهم حدا من الصلافة والصفاقة ان جعلوا من الخلفاء ينظرون ويرشدون الباري عزوجل لما فيه الخيروالصلاح وما على رب العزة  إلا الانصياع والسير وفق اراء الخلفاء وكانهم الاعرف والادرى والاعلم بمصالح العباد وان الله استجاب لهم واتبعهم والتزم ارائهم ونزل بها قران .! علما ان الموارد التي ذكروها في هذا الصدد كثيرة (ما وافقه الله لاقوال عمرونزول الوحي بها) لذلك يستطيع ان ينفذ من في قلبه مرض ويقول انه قران الخلفاء وليس قران السماء.!

وقالوا إنه (ص)اذا انقطع عنه الوحي شكك بنبوته (ص)ومن ذهابها الى ال الخطاب ..!كما وياتيه الباطل ولكن الحق يخرج من ال

الخطاب ويصوبه الله وبه  ينزل القران ..!

دلالة دامغة وشهادة صادقة على ما مردوا عليه او(التمرد الجلي)

فاذا كانت مزاعم الاحبار من السلف صحيحة حول قداسة سيرة شيوخ الصحابة وصدق نواياهم لخير الرسالة وامة الاسلام وحرصهم في جهادهم وتضحاياتهم على اعلاء كلمة الاسلام ودفاعهم عن الرسول الاكرم(ص) .. فلم رفضوا واصروا وبكل عناد وصلف عندما طلب النبي (ص) ان ياتوه بدواة وكتف ليكتب لهم كتاب لن  تضل الامة بعده ابدا …؟!!!  وهذا امر فريد ومكرمة الهية لمحمد  ب(عدم الضلال امته ) التي لم يقول بها احدا من انبياء الله ورسله على الاطلاق .!!! اوفيه خيرالدنيا وخيرالاخرة من عدم الضلال ..الذي يستوجب ان يقدس النبي(ص)وتعمر القلوب بالتفاني في حبه على بقاء الهدى ونفي الضلال ..لكن امة السوء ليس فقط منعته بل ارتفعت اصواتهم فوق صوة النبي(ص) حتى  نعتوه بالهذيان والهجر(ان الرجل ليهجر) وكحال أي رجل من رجالهم ..!!! اذن تبا لهذه العصابة بما اوصدوه من باب نعمة الهداية وعدم الضلال للامة  وللبشرية وثانيا :بتجاسرهم على مقام النبوة المرسولة رحمة للعالمين بالهجروالهذيان …!!! وثالثا:لتنفيذ المخطط الشياطاني .الذي تنبأبه (ص)في اخر ايامه قائلا :لقد اقبلت الفتن كقطع الليل المظلم ….).!!!

ظلمات تيه الامة برحيله (ص)

فما ان مضى النور حتى خيم الظلام ..حتى إنهم منعوا وحرموا الاحتفال بمولده الكريم الذي رافقته ايات بينات كسقوط شرفات كسرى ..الخ لكنه وعد حق بانقلابهم واحداثهم وانزلاقهم في تيه اعظم واطول واشد من تيه بني اسرائيل (افإن مات اوقتل انقلبتم على اعقابكم )ال عمران:144..وقد اكد (ص)تلك الظاهرة بقوله :(اقول يارب اصحابي فيقول لاتدري ماذا احدثوا بعدك فاقول سحقا سحقا ) وحتى لم يبقى على الصراط المستقيم وسنته الشريفة كما قال (ص)(الا كهمل النعم) –أي عدد الاصابع – وقوله (ص):(انكم لتتبعون سنن من قبلكم حذو القذة بالقذة والنعل بالنعل ولو دخلوا حجر ضب لدخلتموه )..واخير لعن النبي(ص)كل من تخلف عن جيش اسامة وفيهم شيوخ الصحابة من المهاجرين والانصار..!قال تعالى :(وَمَن يَعْصِ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَاراً)النساء:14

ذكرت مصادر السلف ان انس قال:عندما قدم النبي المدية اضاء كل شيء وبوفاته اظلم كل شيء.. ببروزقرن الشيطان (الفتن)

والكلام ذو شجون والمسلسل طويل وقد احبك بمكرالشياطين وكتب باقلام الضالين وبث بدعم الظالمين ..كل ذلك وان خالف نصوص القران والطعن بالرسول (ص)..ولكن من اجل اعطاء قدسية زائفة للخلفاء وتبريرانتهاكاتهم للشريعة وعظيم جورهم وبالغ فسادهم وعميق ضلالهم وشدة افتتانهم وفتنتهم وكثرة بدعهم …اذن اي شقاء هذا ؟واي دجل هذا؟ واي مكرهذا ؟

تقديس أخراجات القردة

واحيط ذلك الركام المكذوب من الاحاديث والروايات المصنعة المتشعبة الكثيرة بهالات التقديس وصفة الصحاح التي لاياتيها الباطل واسيجة لجج التمحل وبراهين التلفيق حتى جعلوا من لبس الحق بالباطل حجة على الطاعنين فيه من العلماء الواعين والمحقيقين المخلصين لتنقيته مماعلق به الوضع والدس والخرفات والاسرائيليات لكن تلاحقهم تهم وافتراءات المتطرفين والجاهلين .. لانهم  يجهدوا ويجعلوها من صميم الدين قال تعالى:(وإذا فعلوا فاحشة قالوا وجدنا عليها ءابآءنا والله امرنا بها قل إن الله لايأمر بالفحشاء أتقولون على الله ما لاتعلمون)الاعراف:28…

في بيوت اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه

 فليجتهد أئمة الضلال وليسعى أئمة الكفروليتشيطن ابالسة التحريف على طمس منزلته (ص)او محوه ذكره ..فلايزيده الارفعة .

ومما هو معلوم إن مالاقاه (ص)في نشردعوته من المحن والفجائع حيا وميتا ما تندك له الجبال الراسيات حتى قال(ص)ما اوذي نبي قط مثل ما اوذيت منها عدم تمسكهم ب(الكتاب والعترة)فالكتاب مزق والعترة قتلوا.! بل تقمص الارجاس (الشجرة الملعونة )على سدة الخلافة ونزوهم على منبره نزوالقردة والخنازير فمنعوا سنته وعطلوا الاحكام وسفكوا الدماء .!

لكن دولة الباطل ساعة ودولة الحق قائمة الى قيام الساعة ونصر الله قريب بظهورالوعد الحق القائم من ال محمد (عج)قال تعالى :(ونريد أن نمن على آلذين آستضعفوا في الارض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين )القصص:5

معجزة حية لاتطمس من سيرته الخالدة (ص)

تبقى منزلة النبي(ص) فريدة فذة ومحط اعجاب قادة الفكر وكبار الفلاسفة وجهابذة العلماء ..كيف لا وقد بعث الى اشرامة جاهلة متخلفة متوحشة (الاعراب اشد كفرا ونفاقا) عقولهم كصحاريهم قاحلة والاصنام فيهم معبودة ياكل قويهم ضعيفهم يشربون الابوال وياكلون الجيف والحرمات مستباحة فلا حضارة ولاثقافة ولااخلاق  ..؟!

والدليل الملموس على عظمة جهوده الجبارة وجهاده الفريد (ص)بين وشاخص للعيان لحد الان ونحن في عصر السماوات المفتوحة وادلفنا على الالفية الثالثة بكل تقنياتها وابعادها الحضارية فإن من يذهب اليوم الى جزيرة العرب فأول مايلاحظه غلظتهم وتخلفهم وتوحشهم وهنا تظهرالمعجزة الحية لمحمد (ص)حيث يلمس الانسان كم قاسى (ص) وكيف استطاع شخص يتيم وحيد مطارد مضطهد بين ذؤبان الاعراب وطغام قريش واوباش البوادي ان يصنع منهم امة قادة العالم بكلمة التوحيد وتوحيد الكلمة …؟؟؟!!!

فكل ما اطلبه من القاريء الكريم ان يكون ممن شرح الله صدره للاسلام لان الاسلام يؤكد على المسلمين اتباع الاحسن والافضل وهؤلاء ينعم الله عليهم بالهدى والعقول الواعية  قال تعالى :(آلذين يستمعون آلقول فيتبعون أحسنه أولئك آلذين هداهم الله وأؤلئك هم أولوا آلالباب)الزمر:18 ولمن يرغب بالاطلاع على المزيد يراجع حلقات: عصمة النبي (ص)بين حقائق الذكر واكاذيب الاحبار.

فسلام الله وملائكته وانبيائه وكافة الانسانية وصلواتهم عليك ياسيدنا وقائدنا وشفيعنا يارسول الله وعلى محي سنتك وناشر شريعتك الامام جعفر بن محمد الصادق  …




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.