الأربعاء 30 أيلول/سبتمبر 2020

2015 رهان الانتصارات  الأممية الحضارية على  الأفكار القبورية

الخميس 25 كانون أول/ديسمبر 2014
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

من حسن طالع الاشقاء في الغرب ان يكون الشهر الاول من العام الميلادي ميقاتا لميلاد السيد المسيح فيحتفلون ويغنون ويصلون ويهدون ! ومن سوء طالع العرب ان يكون الشهر الاول من العام العربي ميقاتا لجريمة يزيد بن معاوية ضد الإمام الحسين بن علي عليهما السلام فيقتل الحسين وصحبه ويسبي اهل بيته من النساء والأطفال فيحزن المسلمون ويبكون ويرتدون السواد ويعلنون الحداد !! وقد  فات الأوان فما حصل قد حصل وسنظل الى يوم القيامة حزانى رفيقانا عاشوراء وكربلاء ! اذن ان احتفال المسلمين بميلاد السيد المسيح هو ابتهاج بميلاد هذا النبي المحبوب وهو مشاركة للاشقاء المسيحيين بفرحهم وهو ثالثا واخيرا ً تعويض في اللاوعي عن عدم الاحتفال بمناسبة رأس الهجرية ! وها قد بات العام الميلادي تقويما لجل الاممم في جل الامكنة ! الامم تسعى نحو ازالة الحدود بينها وتخفيف قيود التنقل والاقامة لأن حياتها في الأمن الاممي ورخاءها في الأقتصاد الأممي ! وقد اثبتت البراهين العلمية العملية ان عدو البشرية واحد مثل الحرب والخرافة والوباء والفقر والجهل والإرهاب والطائفية والعنصرية والكسل  والقائمة طويلة وعناصر تقدم البشرية واحدة مثل السلام والصحة والعلم والفنون والتسامح وتطمين المسكن والغذاء والكساء والدواء والرياضة ! اذن :

عام*** 2015 يطل علينا بالفرح

عام 2015 عام السلام العالمي

 عام 2015 عام بلا دماء

والهرِم  عام 2015 عام المرأة والطفولة والمعوق

 عام 2015 عام العراق  الرغيد حيث تحرر  السلطة القضائية من قبضة السلطة التنفيذية  ليبدأ العام المبارك بمحاكمات علنية محايدة لكل من سرق السلطة

 واستغل السلطة او  سرق حقوق الكفوئين في الاستيزار والمناصب الرفيعة والسفارة او الدراسة !

 يبدأ بمحاكمات علنية محايدة لكل من تظاهر بالمظهر الديني كي ينشر ثقافة الجهل بين الناس وثقافة الخرافة .

ومن سرق المال العام ! وعطَّل الحق العام  محاكمات لاترحم لكل من سرق النفط عينك عينك ! محاكمات تدين المسيء وتحرر  البريء

 عام 2015 عام تعايش الاديان في العالم المسلمين واليهود والمسيحيين والمندائيين

 عام اصدار قانون حازم صارم يوقع عليه كبار رجال الدين الشرفاء يمنع القانون التدين بغير الاسلام بالنسبة للمسلمين ويحظر التدين بالعصبية المذاهبية  فلا نسمع بسني ولا شيعي كل النحل والملل تعود الى النبع الصافي وهو الاسلام

 عام 2015 عام الفنون الجميلة الموسيقا والغناء والمسرح والرقص واللوحة التشكيلية والنحت والسياحة والسباحة والرياضة والشعر والرواية والقصة

 عام 2015 عام الفرح حد البكاء والرقص حد الاعياء والغناء حد السماء

 عام 2015 تصدر فيه محكمة لاهاي الدولية قانونا يسجن فيه المسيء عشر سنين إذا نابز :

زنجيا للونه

 سنيا لمذهبه

 وكذلك شيعيا لمذهبه

 قانونا يسجن كل من اشاع ثقافة الشتم والبذاءة

قانونا يسجن كل من نبش قبرا إن بيده او لسانه او قلبه !

كل من تقوَّل على الكتب السماوية بذريعة العلم بالشيء والنصح

 عام 2015 عام خال من الخرافة والتعصب والعماية

 عام 2015 عام التصالح والتسامح والعفو

 

 

لتحتفل شعوب الدنيا  بحلول العام الجديد 2015  ومهم  ان يشارك المسلمون  والمسيحيون  واليهود والصابئة وسواهم بالصلاة او الدعاء من اجل ان يكون عام 2015  عام  السلام والمحبة  والتسامح وبخاصة شعبنا العراقي المذبوح من قفاه   ! نتمنى للبشرية   ولكل العراقيين  عاما صافيا  دون حروب دون دماء دون هدر دون فضائيات يديرها جهلة او سفلة او قتلة او مرتشون او طائفيون ! دون  اهدار النفط  العربسلامي  لإهدار الدم  العربسلامي !  !

عام 2015 يقول افتحوا الابواب فأنا قادم ! بينا يقول عام ي 2014  اتركوا الأبواب مواربة فأنا راحل  ! نحن لانعتب على   الوقت ولا نطلب اليه ان يحقق امنياتنا ! فالوقت ينتظر منا ان نعتب على ارواحنا ان كان ثمة حاجة للعتاب والوقت ينتظر ان نحقق امنياتنا بإمكاناتنا ! ونترك شبح الآخر الذي  يجلس في الخفاء ويقدر لنا غربتنا وجوعنا وفرقتنا ! نحن شعب نمتلك كل القيم العليا والخبرات الوجودية  والثقافة والحضارة  والارض الخصبة والنفط  والثروة البشرية وكل هذه الخيرات صارت  جحيما حين افتقدنا  الروح الوطنية العراقية ! نحن بحاجة الى الوطنية العراقية ! والوطنية العراقية كانت ولكنها اختنقت حين تمت عسكرة الحياة العراقية  وحزبنتها منذ 14  تموز  1958  ! وحين اقتسم السياسيون غير الأكفاء بعد 2003  المناصب السيادية وفق الرؤية  البريمرية تلك  التقسيمات الشتيمة العرقية والطائفية والمناطقية ! وطغى سلطان القبيلة ! فتكسرت مرايا الاحلام  الوطنية  وتقهقر الوعي  الجمعي مع  ثروات النفط التي تغطي عين الشمس ! إذن نحتاج الى ترشيد الاعلام  وتعقيل التصريحات وتفعيل الفصل بين السلطات التنفيذية والقضائية  والتشريعية  والاعلامية ! وتسليس  تداول السلطة وتنظيف الجامعات والمناهج الدراسية من الرؤية القبورية التي تكيد للحياة

 

عام 2015  عام العشاق والشباب والطفولة واصحاب الاحتياجات الخاصة ! عام السلام العراقي العراقي ! عام 2015  عام نعتذر  بعضنا لبعض  لا يمكن ان تكون سياسة دون مؤسسات مدنية ودستور مدني يحترم الانسان وجمهور يؤمن ان حاكميه بشر مثله يصيبون ويخطؤون ! حكامه عادلون في توزيع الحقوق والواجبات والثروات والمناصب والسوانح !دون النظر الى قومية او دين او مذهب او مناطقية  ويضع هذا المجلس المتكون من تكنوقراط  وخبراء وعسكريين ووزراء ناجحين متقاعدين ! ويشكل مجلس الرقباء من عراقيين وشخصيات عالمية لمحاسبة كل السيادات ! والرياسات !! ومراقبة الاعلاميين ! ويتعين على مجلس الرقباء  ان لايمارس السلطة وان لا يضع العصي في عجلات السلطة  ! ويكون لمجلس الرقباء  فتح سجل الواردات النفطية كم بلغت وفيم انفقت !! ان السياسيين العراقيين من كانوا في السلطة مباشرة او من كان في السلطة عن طريق ارضائه بمناصب وزارية وسفراء ومحافظين ! هؤلاء شيء من المحنة العراقية ! فمبجرد حدوث اية ازمة داخلية مثل الاعتصامات او الاغتيالات او التفجيرات سوف يقوم سوق للمزايدات والاتهامات وتقوم  حلبة لاستعراض القوى  والعضلات وبمثل هذا التكوين لن يكون شعب ولا وطن  ولادولة ولاحكومة ! ان اخطر ما شهده الشارع العراقي هو بروز  جماعات شبابية ضاغطة  تحتل الشارع تتوهم ان الله ارسلها للناس فهي تتكلم باسمه وتكفِّر( تشديد الفاء المكسورة ) باسمه وربما تقتل باسمه ! وقد اقفلت في روحها باب الحوار وتبادل الخبرات والتجارب ! فانت مؤمن مادمت ماشيا على خطها   وكافر اذا ابتعدت ولو قليلا  عنها ! ومن نكد الدنيا ان هذه الحالة هي القارة في العراق  الآن  ! عام 2015 عام زراعة اشجار الوطنية العراقية ! وان يكون السيد  رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي متعاطفا مع المثقفين والمبدعين ويقرأ بنفسه معاناتهم ويهمشها بنفسه !   وتنهض  المهمات بوزراء التكنوقراط والخبرات العلمية  ! والنظر الى منصب رئيس  الجمهورية  نظرة جدية فهو رمز  مثل النشيدالوطني والتراب الوطني وليس اسقاط فرض بمعنى اوضح ان حجز المناصب السيادية للمكونات غلطة لاتغتفر فليس شرطا ان يكون رئيس الوزارة شيعيا ولا رئيس الجمهورية كورديا ولا رئيس مجلس النواب سنيا ! عام 2015 يشهد وضع وزير مستقل للمغتربين العراقيين يكون مكتبه جواز سفره ليظل متنقلا بين دول المهجر والاغتراب ومعه ممثلون عن الوزارات العراقية بدرجة مدير عام  نحو  ممثل عن وزارة الخارجية والداخلية  والثقافة والتعليم العالي والدفاع والمالية ! وعدم النظر الى الوزارات  نظرة  ملتبسة  ! كيف لرئيس جمهورية  العراق السابق ان يغيب وكأنه تلميذ ابتدائي يغيب عن الدوام  علما انه لايوجد تلميذ يغيب بالمدة التي غاب فيها فخامة الرئيس السابق عافاه الله  وهداه لكي يعيد رواتبه التي لايستحقها الى خزينة المال العام ! !  لسنا نشكك بقدرات اي احد فخامة كان او دولة  او وزيرا  او معالي وهذا ليس من اهداف مقالتنا  هذه المكرسة للتهنئة  ولكننا نصلي لتحل مشكلات العراق  المزمنة  ؟ نصلي لبوارق الأمل مع اطلالة 2015 ! مبروك لكل الناس الطيبين حلول العام الجديد ( مسلمين ومسيحيين ومندائيين وايزيديين ويهود عراقيين ) مبروك 2015 لفتيان وفتيات الوطنية العراقية ومسك الختام قصيدة قالها ايليا ابو ماضي ****تناسب العام الجديد فهي دعوة للتفاؤل والفرح ! :

قال السماء كئيبة  وتجهما

                   قلت ابتسم يكفي التجهم في السما !

قال: الصبا ولى! فقلت له: ابتــسم

                   لن يرجع الأسف الصبا المتصرما !!

قال  التي كانت سمائي في الهوى

                   صارت لنفسي في الغرام جــهنما

 خانت عــــهودي بعدما ملكـتها

                   قلبي  فكيف أطيق أن أتبســما

قلـــت  ابتسم و اطرب فلو قارنتها

                   لقضيت عــــمرك كــله متألما

 قال الــتجارة في صراع هائل

                   مثل المسافر كاد يقتله الـــظما

 أو غادة مسلولة محــتاجة

                   لدم ، و تنفثـ كلما لهثت دما

قلت: ابتسم ما أنت جالب دائها

                   وشفائها, فإذا ابتسمت فربما

 أيكون غيرك مجرما. و تبيت في

                   وجل كأنك أنت صرت المجرما ؟

 قال  العدى حولي علت صيحاتهم

                   أَأُسر و الأعداء حولي في الحمى ؟

 قلت  ابتسم  لم يطلبوك بذمهم

                   لو لم تكن منهم أجل و أعظما

قال  المواسم قد بدت أعلامها

                   و تعرضت لي في الملابس و الدمى

 و علي للأحباب فرض لازم

                   لكن كفِّيَ ليس تملك درهما

 قلت  ابتسم, يكفيك أنك لم تزل

                   حيا   و لست من الأحبة معدما 

قال  الليالي جرعتني علقما

                   قلت  ابتسم و لئن جرعت العلقما

 فلعل غيرك إن رآك مرنما

                   طرح الكآبة جانبا و ترنما

 أتُراك تغنم بالتبرم درهما

                   أم أنت تخسر بالبشاشة مغنما ؟

 يا صاح, لا خطر على شفتيك أن

                   تتثلما, و الوجه أن يتحطما

 فاضحك فإن الشهب تضحك و الدجى

                   متلاطم, و لذا نحب الأنجما !

قال: البشاشة ليس تسعد كائنا

                   يأتي إلى الدنيا و يذهب مرغما

 قلت ابتسم مادام بينك و الردى

                   شبر, فإنك بعد لن تتبسما

 انتهت  قصيدة الشاعر المهجري ايليا ابو ماضي

 

 

 

(( *** نقول عام  وذلك افضل من قولنا  سنة 1015 فالعرب تتفاءل  بالعام وتتشاءم من السنة ! نقول ولد زيد عام كذا وتوفاه الله سنة كيت

ومرض عمرو سنة 1995  وتزوج عام 2000

جاء في الذكر الكريم : فانظر إلى طعامك وشرابك لم يتسنه

وقال امية بن ابي الصلت وهو  جاهلي :

سنة ازمة تخيل بالنا … س ترى للعضاه فيها صريرا

 لا على كوكب نوء ولا … ريح جنوب ولا ترى طحرورا

ويسوقون باقر السهل للطور … مهازيل خشية ان تبورا

****ايليا ابو ماضي عن وكيابيديا 

ابصر إيليا أبو ماضي  النور في لبنان  1889     وانطفأ النور في عينيه  23 نوفمبر 1957   هو  شاعر عربي لبناني فذ

نشأ أبو ماضي في عائلة بسيطة الحال لذلك لم يستطع أن يدرس في قريته سوى الدروس الابتدائية البسيطة؛ فدخل مدرسة المحيدثة القائمة في جوار الكنيسة.

عندما اشتد به الفقر في لبنان، رحل إيليا إلى مصر عام 1902 بهدف التجارة مع عمه الذي كان يمتهن تجارة التبغ، وهناك التقى بأنطون الجميل، الذي كان قد أنشأ مع أمين تقي الدين مجلة “الزهور” فاُعجب بذكائه وعصاميته إعجابا شديدا ودعاه إلى الكتابة بالمجلة، فنشرأولى قصائده بالمجلة، وتوالى نشر أعماله، إلى أن جمع بواكير شعره في ديوان أطلق عليه إسم ” تذكار الماضي ” وقد صدر في عام 1911م عن المطبعة المصرية، وكان أبو ماضي إذ ذاك يبلغ من العمر 22 عاما.

اتجه أبو ماضي إلى نظم الشعر في الموضوعات الوطنية والسياسية، فلم يسلم من مطاردة السلطات، فاضطر للهجرة إلى الولايات المتحدة عام 1912 حيث استقر أولا في سينسيناتي بولاية أوهايو حيث أقام فيها مدة أربع سنوات عمل فيها بالتجارة مع أخيه البكر مراد، ثم رحل إلى نيويورك وفي بروكلين، شارك في تأسيس الرابطة القلمية في الولايات المتحدة الأمريكية مع جبران خليل جبران وميخائيل نعيمة.

أصدر مجلة ” السمير” عام 1929م، التي تعد مصدراً أولياً لأدب إيليا أبي ماضي، كما تعد مصدراً أساسياً من مصادر الأدب المهجري، حيث نشر فيها معظم أدباء المهجر، وبخاصة أدباء المهجر الشمالي كثيراً من إنتاجهم الأدبي شعراً ونثراً.

واستمرت في الصدور حتى وفاة الشاعر عام 1957م .

يعتبر إيليا من الشعراء المهجريين الذين تفرغوا للأدب والصحافة، ويلاحظ غلبة الاتجاه الإنساني على سائر أشعاره، ولاسيما الشعر الذي قاله في ظل الرابطة القلمية وتأثر فيه بمدرسة جبران.

وبعــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد :  هذه تحيتي للعام 2015 ومن عادتي ان احيي كل عام جديد واتجنب وداع العام العتيق فأنا لا احب الوداع واكره منظر الى نفسي في المطارات مناظر المودعين بينما احب منظر الى نفسي مشاهد الاستقبال واللقاء ! فمرحى للعام الجديد ومرحى للمتفائلين كمثلي ..

عبد الاله الصائغ مشيغن المحروسة النجف الأشرف

 الخامس والعشرون من كانون اول 2014




الانتقال السريع

النشرة البريدية