الأحد 27 نوفمبر 2022
20 C
بغداد

ألاعيب الطواغيت وحيلهم

-1-
من أهم الفوائد التي تثري مُطالعي كتب التاريخ وُقُفوهُم على ألوانٍ من الحيل والمكائد، التي يمارسها الحكّام الطغاة، الذين لن تفارقهم مخاوفهم على كراسيهم لحظةً من الزمن ، والذين لايتورعون عن الفتك بأقرب الناس اليهم ، متى ما ساورتهم الشكوك الخبيثة فيهم ..!!

-2-
وإنّ الصفحات السوداء، من مكائد وأحابيل السلاطين الجائرين ، هي الجذر التاريخي لكّل ما يقارفه ورثتُهم من الحكّام المعاصرين …

-3-

ومعظم القشريين من الكُتّاب المعاصرين، حتى اولئك الذين يزعمون أنهم من ذوي الحصافة والثقافة – يتهيبون ذِكْرَ الحقيقة ، فتراهم مفتونين بالطواغيت من أمثال المنصور العباسي ، وربما نظروا اليه بتقديس .

مع انه سفاّك للدماء من طراز عجيب، وصاحب خِطط نكراء ، وحِيَلٍ وأحابيل مستهجنة، لم يكن يتورع عنها إزاء مَنْ يظن أنهم لايصطّفون معه ومَنّ يتهمهم بالعمل للاطاحة به ..!!

-4-

ان الراسب التاريخي هو الذي أعمى عيون هذه الثلة من الكُتاّب، فلقد انطلت عليهم حِيَلُ التشدق المزعوم بأهداب الدين ، والحرص على مصالح المسلمين ،والظهور بمظهر الناسكين المتعبدين …

ومن الواضح أنّ الحكم على انسان معيّن، لا ينطلق من ادعاءاته وما يُحيط به نفسه من مظاهر خادعة ، وانما ينطلق من التدقيق في مساراته، وممارساته، ومواقفه، ومقدار تطابقها مع الموازين الشرعية والانسانية والاخلاقية والسياسية .

لاينفعُ الجزّار أن يحج بيت الله الحرام في كلّ عام …

ولا ينفعه أن يؤدي النوافل بعد الفرائض …

فما قيمة الصلاة ان لم تكن رادعة عن الفحشاء والمنكر ؟

وأي مُنكر أكبر من إراقة الدماء ، وازهاق الأرواح، ومصادرة الحريات والحقوق ، والضحك على ذقون الناس …؟!

-5-

واذا كنتَ سمعتَ بأخبار المسارعة الى قَتْل من يأمُرُهم الحكّام الظالمون المعاصرون، باغتيال هذا المعارِض لهم أو ذاك إخفاءً للأمر ، فانّ هذا هو دَيْدَنُ اسلافِهِم ، فهم ورثة الطواغيت الجبارين ….

واليك الآن مثالاً واحداً مما ذكرَتْهُ كتبُ التاريخ عن المنصور العباسيّ .

يحدثنا عيسى بن موسى – والي الكوفة أيام المنصور – :

أنَّ المنصور استدعاه سِرّاً في جوف الليل ، ودفع اليه عّمه (عبد الله بن علي) ثم قال له :

” إنّ هذا أراد أنْ يزيل النعمة عني وعنك ،

وأنت وليُّ عهدي بعد (المهدي) ،

والخلافة صائرة اليك ،

فخذه اليك واقتُلْه ،

وإياك أنْ تحول وتضعف فتنقض عليّ أمري الذي دبّرت “

ثم مضى للحجّ ..!!

وهنا نلاحظ :

1 – اختار (المنصور) ان تكون الصفقة سرّيه ، بدليل استدعائه (عيسى بن موسى) ليلاً بعد ان هجعت العيوم ونام الناس ….

2 – إغراء (عيسى بن موسى) بولاية العهد ، إنْ نجح في أداء ما أَوكلَ اليه ..!!

3 – إشعار (عيسى بن موسى) بان تنفيذ ما أوكل اليه ، يعود عليه بالنفع ، لانَّ (عبد الله بن علي) أراد ان يزيل عنه النعمة ..!!

4 – وكل ذلك تزامن مع بدء رحلته الى الديار المقدّسة لأداء فريضة الحج ..!!

وهكذا تكون المظاهر العبادية الزائفة ، ذلك أنَّ فريضة الحج لَنْ تبدأ باصدار الأوامر بقتل الأرحام والأعمام ..!!

-7-

ولقد أطلع عيسى بن موسى كاتبه (يونس بن فروة) على الأمر

وقال له :

( هذا الرجل – ويعني به المنصور – دفع اليّ عَمَّهُ -، وأمرني بكذا وكذا، فقال :

أراد أنْ يقتلك …

انه أمرك بقَتْله سرّاً ، ثم يدّعي عليك علانيةً ، ثم يقيدُك به ، قال :

فما الرأي ؟

قال :

أنْ تستره في منزلك ، ولا يطلع عليه أحد ، فان طلبه منك علانيةً دفعتَه اليه علانيةً ، ولا تدفعه اليه سرّا )

ولقد كان (يونس بن فروة) ناصحاً

وهذه هي احدى ثمرات الاستشارة …

وبالفعل ، فقد أخذ (عيسى بن موسى) برأي كاتِبِه .

-8-

وحين عاد المنصور من الحج ، دسّ مَنْ يحرّك أعمامَهُ على مطالبته بالافراج عن عمّه عبد الله بن علي .

وهكذا كان …

لقد جاؤوا وكلّموه … وذكروا له الرحم

فقال :

” نعم

عليّ بعيسى بن موسى ، فأتاه

قال :

اني دفعتُ اليك عمي وعمك (عبد الله بن علي) قبل خروجي الى الحج ، وأمرتُك ان يكون في منزلك

قال :

قد فعلتُ ذلك

قال :

فقد كلمنيّ فيه عمومتُك ، فرأيتُ الصفح عنه ، وتخلية سبيلِهِ ،

فأتنا به .

قال :

ألم تأمرني بقتله ؟

قال :

لا ، وانما أمرتك بحبسه عندك

قال :

قد أمرتني بقتله

قال المنصور :

كذبتَ

ثم قال لعمومته :

ان هذا قد أقرّ لكم بقتل أخيكم ، وأدعى أني أمرتُه بذلك وقد كذب .

قالوا :

فادفعه الينا ..!!

أرأيت كيف يكون الكذب والمكر ؟!

-9-

وقام أحد أعمامِهِ ،

وشهر سَيْفَهُ ، وتقدّم الى (عيس بن موسى) ليضربه ،

-من باب القصاص باعتباره قاتلاً لعبد الله بن علي –

فقال له عيسى :

أفاعلٌ أنت ؟

قال :

اي والله ، قال :

فلا تعجل ، فان عمي حيّ، وطلب ان يُرّد الى المنصور ، وحين جيء به اليه قال :

” انما أردت أنْ تقتله فتقتلني ،

هذا عمّك حي .. فان أمرتني بدفعه اليك دفعتُه

قال :

ائتنا ، فأتاه به .

-10-

وحتى بعد انكشاف الفضيحة ، لم يسلم (عبد الله بن علي) عمّ المنصور منه ..!!

جعله في بيت أساسه مِلْحٌ ، وأجرى الماء في أساسه فسقط عليه فمات…

هذه هي قصة احدى الجرائم التي مارسها (المنصور) مع أقرب الناس اليه ، فما بالك بما مارسه مع عامة الناس ؟!

مات المنصور ، ولكنّ التاريخ مازال يذكر جرائمه ومظالمه …

وهنا موطن العبرة

السعيد من الحكّام من يفد على الله وهو برئ من المظالم والجرائم ..، والاّ فان النار بانتظاره ، هذا اذا سلم من يد المنتفضين الأحرار من مواطنيه …

*[email protected]

المزيد من مقالات الكاتب

المادة السابقةالدين الاسلامي وداعش
المقالة القادمةالحل الساذج

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السوداني الارادة والواقع

ما يبعث على السعادة والتفاؤل  بالغد الافضل هو التصميم والارادة الموجودة لدى رئيس  مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، واجراءاته لتحقيق الاصلاح والتغيير النابع من الايمان باهمية وضرورة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

طباخ السم الإيراني يذوقه

اتهم المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي الولايات المتحدة وإسرائيل بإثارة الاضطرابات. ووفقا لوكالة مهر الإيرانية للأنباء، قال في حفل تخرج مشترك لطلبة جامعات ضباط...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

في : تشظيات الأخوة اكراد المِنطقة .!

من بعضٍ من هذه الشظايا السياسية والإعلامية لحدّ الآن , فإنّ اكراد سوريا بعضهم يصطفّ مع حكومة الرئيس بشّار , وبعضٌ آخر يقف الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سيادة العراق

- يستخدم سياسيونا ونوابنا وإعلاميون كلمة "سيادة" العراق.. في كثير من خطاباتهم وتحليلاتهم.. فما مفهومها وما مظاهرها؟!! وهل لعراق اليوم سيادة ؟؟ - بداية لابد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أدوات وصعوبات الحوار مع (الآخر) العراقيّ!

تحتاج العلاقات البشريّة الناجحة إلى بعض العلوم الإنسانيّة والنفسيّة، ويُمكن اعتبار فنون الحوار والإقناع ومناقشة الآخر والكتابة والتخطيط من أبرز الفنون والعلوم الضروريّة للتواصل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البعد التاريخي للإسلام المتطرف

لا يغادر مخيلة اهل بلاد الرافدين ما فعله تنظيم داعش الارهابي من جرائم وفضائح ما بين عامي  2014 - 2018 , حتى تم القضاء...