الأربعاء 19 أيلول/سبتمبر 2018

الشيخ حارث ابن أبيه.

السبت 28 حزيران/يونيو 2014
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

جاء في قوله تعالى:”وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا”

طل على شاشات التلفاز، رئيس ما يعرف بهيئة علماء المسلمين العراقي! المدعو “حارث الضاري” فتوى تدعو النساء العراقيات في الموصل، و كذلك النساء العربيات، الى تقديم أنفسهن طواعية لجهاد النكاح، مع مقاتلي “داعش” في العراق هذا ما أثار غرابة واستهجان معظم علماء المسلمين والأزهر وعامة الناس.

فتوى جهاد النكاح، صدرت لأول مرة خلال الحرب على سوريا، من قبل أحد مشايخ الوهابية”العريفي” و لاقت حينها امتعاض من قبل الشارع المسلم بكل مذاهبه، آلا أن الفتوى عملت عملها.. و جلبت الفتيات من كافة أنحاء العالم، لممارسة الجنس مع الجماعات المسلحة في سوريا، تحت غطاء جهاد النكاح.

هناك إحصائية لبعض المنظمات الإنسانية في سوريا ذكرت أن ستة و عشرين فتاة ممن مارسن جهاد النكاح، أصبحن حاملات من دون أن يعرف من هو أبو الجنين.!

“جهاد النكاح” من أين جاء به و من آي دين هذا؟ وهل الجنة التي وعدها الله للمؤمنين هي فقط للنكاح ؟ بأس القوم أنتم ، وبأس الجنة التي تدنسوها بفكركم العفن.

هل حارث الضاري عراقي؟ بالتأكيد كلا ليس ذلك، على ما صدر منه؛ لان المجتمع العراقي مجتمع عشائري محافظ، ينافي هذه التقاليد فهي لا تمد الى الإسلام بصل، جاء الإسلام ليكرم المرأة وينتشلها من أفعال الجاهلية، لكن الإناء ينضح بما فيه..هناك ثمة سؤال يدور بين العوائل العراقية حارث الضاري من هو أبوه؟ وهل سيقبل فتواى على أهل بيته ونساء عشيرته التي هي من العشائر العربية الأصيلة الإسلامية؟.

اختم رسالتي بقول سيد الكائنات”من دعا إلى هدى ؛ كان له من الأجر مثل أجور من تبعه ؛ لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ، ومن دعا إلى ضلالة ؛ كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه ؛ لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا”




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

vulputate, diam dictum dolor. dapibus facilisis id adipiscing mattis in