الأربعاء 20 أكتوبر 2021
30.6 C
بغداد

قرارات مهمة في نضج وحماية العملية السياسية

شارف عقد الآول  عقد النشوء والتطور   للعملية السياسية  على الآنتهاء   , عقدا كان أملا لبداية عهد جديد  تبنى فيه الدولة المدنية الدستورية المؤسساتية   ,عهدا تشريعيا  وعهد بناء وأعمار , عهد بناء الآنسان العراقي  وفق تصورات وأفاق وتطلعات ومتطلبات وأحتياجات الشعب والوطن تحملها عقلية وأرادة ابناءة الشرفاء  والآمناء عليه من القوى الوطنية المناضلة والمخلصة, التي حملت همومه ومعاناته وأحلامه  وأنكوت بنار الدكتاتورية وحزبها  القهري.
 من  الواجب الوطني والمسؤول  أن تشرع فيه القوانين التاريخية  والمهمة في حياة العراقيين وعمليتهم السياسية الواعدة , فقانون تجريم البعث وقانون الآحزاب وقانون البنى التحتية قوانين في غاية الآهمية وتعتبر الآساس الذي تبنى علية الدولة وعمليتها السياسية , فقانون تجريم حزب البعث  بالتحديد أهم تلك  القوانين المرجوه والمطلوب تشريعها ليكون صمام أمان وليوفر الحماية الكاملة للعملية السياسية من الآخطار الداخلية والخارجية وليقطع الطريق على بقايا النظام, أشرس أعداء الشعب والتجربة الديمقراطية الجديدة ..
ولفلول البعث وأيتامة وأزلامه أطماع وأحلام بالعودة التدريجية  لحكم الشعب والوطن مرة ثانية ولهم تجارب سابقة في ذلك, مستفيدين من الفسحة التي تمنحها لهم الديمقراطية والدستور العراقي  بالتحرك والمناورة بعنصر البديل والغير مرتبط (تنظيما) بالحزب  والغير مشمول بالمساءلة والعدالة , هذا العنصر الذي تربى على مفاهيم وأفكار قائد الضرورة,ويتمتع بولاء  والتزام فكري تام وكامل ولا يختلف عن البعثي المرتبط تنظيميا بالحزب ويمثل لهم هذا البديل موقع قدم  وبداية العودة.
لصد هكذا مخطط  خبيث يجب الآسراع في تشريع قانون التجريم والذي طال انتظارة ثأرا للضحايا والشهداء والمقابر الجماعية والمؤنفلين والمغيبين والآرامل والآيتام والثكالى ومن أجل تكريم مسيرة الدماء والنظال للشعب كافة ,ومن أجل ايقافهم وأيقاف من يعول عليهم ليكونوا عونا له للوصول للسلطة  للدورة القادمة وألاستفادة من القوة الصوتيه لآيتام النظام وللآسف الشديد ما زالت بعض الحركات وألاحزاب والتي تدعي الوطنية وتدعي بأنها ضحية من ضحايا صدام ونظامه القمعي وقدمت الدماء الزكية في مقارعتها له تخطب ودهم وتغازلهم وتقبل مرشحيهم في قوائمهم  ,هذه الآحزاب قد خانت تاريخها وواجبها الوطني وخانت دماء شهدائها واستهانة بتضحيات الشعب الجسام.
ففي حال تمرير القانون وتشريعه  من قبل البرلمان الحالي  قبل الآنتخابات البرلمانية القادمة وتتفيذه , تكون العملية السياسية كسبت وحققت نصرا  مما يجعل أخطر أعدائها قد ابتعد عنها  وتلاشى خطره  مستقبلا ولا خوفا عليها .
 على القوى الشعبية والوطنية والمثقفين والآعلاميين واجب وطني بالضغظ  على البرلمان الحالي والمطالبة  بضرورة تشريع قانون تجريم البعث الفاشي وجعلة مطلب وطني وشعبي وقضية رأي عام حتى يستجيب المشرع وعدم تركه قضية مزايدات حزبية ويخضع للصفقات السياسية بين الآحزاب , و من خلال القيام بحملة تثقيف وتوعية  أبناء الشعب العراقي من مدى خطورة مشروع عودة البعث عن طريق العنصر البديل  والمعاقبة بعدم التصويت للكتل والآحزاب التي تسمح بترشيح أيتام النظام بين صفوفها من أجل الحصول على أصواتهم والتي تحسب الى القائمة في حالة عدم فوزه عنصر البديل على أقل تقدير .

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
736متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

المليشيات انتقلت وبالتدريج من القتال والمقاومة الى التمثيل البرلماني والسياسة

تشكلت وحدات الحشد الشعبي سنة 2014، على إثر فتوى من المرجع الديني الأعلى علي السيستاني، ووعدت بصد تقدم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق. ولكن...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هناااااااك!!!

هناااااااك!!! ********* الأفاعي السامة تلد أفاعياً سامة و النوارس تلد نوارسا لهذا آثرت أن أتخذَ من الشواطئ خليلتي أحلّق معها في الفضاءات العالية هناااااااك حيث لا أحد يرانا إلّا ﷲ نرى النجوم نرى القمر نرى...

الانتخابات الأخيرة استهزاء بكرامة العراقيين

لنترك موضوع الفائزين والخاسرين في الانتخابات الأخيرة ونتناول الأمر من زاوية أخرى أكثر خطورة من النتائج المعلنة . حيث أثبتت هذه الانتخابات أن المفوضية...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سيناريوهات تشكيل الحكومة

الاول. ترشيح رئيس وزراء صدري يقوم باختيار كابينته الوزارية بنفسه من أصحاب الاختصاص والتكنو قراط وبدون ضغوطات وهذا المطلوب وهو الذي سيساهم كثيرا في...

انها أسوء انتخابات على الاطلاق

لا يختلف اثنان من عقلاء القوم على أن هذه الانتخابات هي الأسوء في تاريخ العراق على الاطلاق . ولا أعتقد أن هذا القول مجحفٌ...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لا شعب بعد النفط.. الكل خاسرون

تشهد مرحلة ما بعد إنهيار الإنتخابات المبكرة التي جرت يوم الأحد 10 تشرين الاول 2021 توجساً يوجب على الأطراف كافة التحلي بالحكمة والتأمل بمسؤولية...