23 مايو، 2024 12:06 م
Search
Close this search box.

وزارة التربية اصابت…ولكن !!

Facebook
Twitter
LinkedIn

التغيير هو عملية تحول من واقع نحن نعيش فيه الى حالة منشودة نرغب فيها وهو مطلب مهم لنجدد به حياتنا ولتتجدد به نظرتنا للحياة.. يُعد التغيير المستمر في مجالات الحياة كافة من أبرز سمات عالمنا المعاصر، والذي يمكن ان يتناول أيّ شيء في حياتنا وتبادل المواقع لا يعني الانتقاص أو الاقصاء بل هي سمة حضارية لتنمية الإدارة والتطلع نحو بناء رصين يستند إلى مقومات الدولة المتحضرة…فتبادل موقع رئاسة الجمهورية من الطالباني إلى معصوم ومن المالكي إلى العبادي في تسنم منصب رئاسة الحكومة ينبغي أن يفهم بأنه السياق المطلوب لبناء الوطن..

وهكذا نعيش اليوم في رحاب وزارتنا العتيدة وهي تخطو نحو استلهام الموقف التربوي السليم بإقرار مبدأ تبادل المواقع بين المديرين العامين وهي بتقديرنا درس بليغ وخطوة صائبة ستعزز (التبادل السلمي للسلطة) ولعل التمنيات التي ينشدها المخلصون ان يكون القادم الجديد للموقع خير خلف لخير سلف وان يكون عمل الشخصين بحماس متجدد وعزم اكبر وفي هذا المقام أود أن اشيد بما افضى به السيد سعد ابراهيم عبد الرحيم المدير العام للتعليم المهني السابق عندما التقيناه وهو يهم بتوديع زملائه ليتسلم مهمة جديدة في منصب آخر إذ قال: (أننا جنود أينما نُكلف نعمل بذات الحرص والمسؤولية).

ولكن… ولكي تكون وزارتنا متوجهة بثبات نحو الاصلاح وترسيخ قيم التغيير وتجدد حيوية العاملين ولا تشوبها ملفات فساد ومفسدين ومتلكئين وعديمي القيادة الادارية الناجعة نرى ان التغيير وتبادل المواقع يجب ان يطال مستويات وظيفية عديدة كمدراء الاقسام ومدراء المدارس ممن اكملوا في مناصبهم اكثر من اربعة اعوام أسوة بمناصب الرئاسات الثلاث واعضاء مجلس النواب، ولا نرى مبررا للتشبث في مواقعهم بحجة الكفاءة أو لا أحد يرتقي إلى مستواهم.

علاوة على ما ذكرناه أننا نطالب من معالي وزير التربية ومن قادة الوزارة أن يطال الاعفاء ممن عليه شبهات ضعف في منصب أو استحوذ عليه بواسطة أو محسوبية أو منسوبية لقريب في السلطة أو كونه من الجيران وبذلك نكشف التعتيم عن اشخاص احتلوا مواقعا لا يستحقونها..

امامنا مستقبل ينبغي ان يكون لنا جميعا ليس حكرا على نخبة تستفيد اكثر مما تفيد. وندعو رب العالمين ان يعين المخلصين في وزارتنا، ويهدي الخاملين الى الصواب، ويثبت الصالح من الغيورين، ويوفق الجميع.

وفي الختام نقول: صلاح أمرنا بالتغيير أولا وينبغي ان يدرك المسؤول أينما يكون ان هناك اشخاص أكثر منه حرصا وكفاءة.

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب