23 مايو، 2024 12:02 ص
Search
Close this search box.

عراقنا الجديد”المواطن والمواطنة”

Facebook
Twitter
LinkedIn

تجمع عشوائي لمجموعة من الجهلة والعاطلين والفاشلين وقطاع الطرق، بأسماء أحزاب إسلامية وعلمانية،
بحماية أميركية إيرانية مهمتهم الأولى هي:
١. إفقاد العراقي إنسانيته
٢. إذلال العراقي بطريقة ممنهجة
٣. قوة عمياء تجر البلد إلى مستنقع لاقرار له.
٤. إعادة تمليك العقل العراقي للغير بدلاً من تمليكه لذاته لتسهيل عملية إذلاله وتبعيته ومن ثم قيادته وتوجيهه لخيانة وطنه.
ه. الأمة بتركيبة عقلها الجديد متاهة تشعبت دروبها.
٦. سلاح (الشائعات)، إذا أردت أن تتخلص من منافسك بطريقة غير شريفة، عليك ببث الشائعات عليه، وإذا أردت أن تهدم دولة ومجتمعا بأكمله عليك بالشائعات، وهو سلاح يستخدم بطريقة الأخلاقية عبر مواقع طائفية مأجورة أو قنوات فضائية لأصحاب المال السياسي الحرام.
٧. تغييب أو قتل القادة، ليتسنى لكل رويبضة جاهل أن يتصدر المجالس ويتخذ القرارات المصيرية بحق أمة عظيمة بعمقها الحضاري “العراق”، فجاءت النتائج كارثية.
النتيجة:
أ. الكل بلاحول ولاقوة
ب. الكل ينتظر الأقدار
ت الكل ينتظر المفاجآت.
ث. الكل ينتظر مخلصه كائن من كان
ج. ضياع مفهوم الأمة التي يتحقق فيها وبموجبها الإلتزام القانوني والأخلاقي بين أبناء الوطن الواحد بل بين أفراد المنطقة الواحدة ليتعدى الأمر إلى العائلة الواحدة.
خ. هدم الأسرة، هدم التعليم، هدم القضاء. عندها لاوجود لشيء أسمه أمة أو دولة.

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب