25 مايو، 2024 6:25 ص
Search
Close this search box.

طلب لمحاكمة جورج بوش وتوني بلير و تعويض الشعب العراقي عن الغزو الوحشي للعراق عام ٢٠٠٣

Facebook
Twitter
LinkedIn

المجرم الحقير جورج بوش لم يزل لسانه عندما وصف غزو العراق بالوحشي ولكنه شخص نزق متشدق عديم الاخلاق ومجرم حرب كبير طالما تباهى بغزوه للعراق ولكنه من حيث يعلم او لايعلم فأن ذلك اعتراف علني بمسؤوليته هو والمجرم الاخر الذي اعترف بنفس الشيء توني بلير الحقير واعترافات باقي المجرمين مثل المقبور كولن باول. ان الغزو الأمريكي البريطاني الصهيوني للعراق عام ٢٠٠٣ وتدمير هذه الدولة وتسليمها بيد عصابات مجرمة و سراق وفاشلين وبيد العدو الفارسي البغيض هو وصمة عار ستظل تلاحق أمريكا ومن تبعها من ذيول كلاب الى ابد الابدين. هذا المجرم الحقير الشيطاني المدعو جورج بوش وابيه عراب غزو الكويت ومفتعله وتدمير العراق عام ١٩٩١ لم يكن ليقدر ان يغزو العراق عام ٢٠٠٣ لولا تدمير العراق من قبل اكثر من ثلاثين دولة عظمى او ذيل في عام ١٩٩١ وما تلاه من دمار خلال الحصار الحيواني الذي تتشرف منه حتى شياطين الانس والجن الذي دام لحين ما بعد الغزو الصهيوني عام ٢٠٠٣. قام جورج بوش المقبور وابنه من بعده مع المجرم القاتل توني بلير بقتل اكثر من ثلاثة ملايين عراقي منذ عام ١٩٩١ بل وقتل كل العراقيين الاحياء بما يعانونه اليوم من مشاكل بعد ان كان العراق يعد من افضل بلدان المنطقة في كافة المجالات. ولولا ان العراق تم اضعافه بعد حرب عام ١٩٩١ والحصار لما استطاع مرتزقة وعلوج جورج بوش وبلير من احتلال شبر واحد ولاصبحت ارض العراق مقبرة لهذه العلوج ولقناهم درسا بالشجاعة حتى يروا الموت الزؤام على ارض السواد.

 

انني كعراقي وبالنيابة عن أبناء بلدي ممن قتلوا وممن لديهم شهداء جراء حروب هؤلاء الاوغاد وحصارهم أطالب المنظمات الدولية وهيئات الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان وكافة المحاكم الدولية والإقليمية بتقديم جرج بوش وتوني بلير للمحاكمة بسبب شنهم حرب وحشية على بلدي وبدون مبرر وباكاذيب اثبتوها هم انفسهم. وبانزال اقصى العقوبات بكافة المسؤولين عن تلك الحرب وبتعويض الشعب العراقي كله دون استثناء لان حربهم اضرت بكافة العراقيين ما عدا زمر السراق والفاشلين الذين نصبوهم بعد ٢٠٠٣ على حكم العراق زورا وبهتانا تحت مسمى الديمقراطية الكاذبة.

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب