22 مايو، 2024 2:35 م
Search
Close this search box.

دائرة صحة بغداد الرصافة والتعيينات الاخيرة

Facebook
Twitter
LinkedIn

اسجل كل احترامي، وتقديري لشخص الدكتور عبدالغني الساعدي، مدير عام دائرة صحة بغداد الرصافة وكالة، لنزاهته وحرصه في تقديم افضل الخدمات للمرضى، لكن لدينا بعض الملاحظات نعتقد انها رافقت عملية التعيينات الاخيرة، كما وصلتني من بعض الاخوة منتسبي الدائرة، والتجائهم لنا كسلطة رابعة نوصل كلمة الحق للمسؤولين، علًهم يستفادوا منها، علما بانهم لم يطعنوا بنزاهة، وصدق مديرهم العام، انما يعيبون على لجنة التعيينات، وخبرة السيد المدير العام اداريا، من حيث اختيار العناوين الوظيفية، وتعامله الذي يبدو انه عاطفيا قليلا.
كما تعودنا في اغلب مفاصل الوظيفة في العراق، ان القول الفصل للمدير الاعلى، اما بقية الشخصيات فهي منفذة، مطيعة مهما كان حجمها، وهنا نعتقد يعود لضعف الشخصيات المتصدية للعمل، كذلك طريقة وصولها لهذه المناصب، عن طريق الاحزاب، والمحسوبية على حساب الكفاءة والخبرة.
لو كانت هناك شفافية، واحترام الرأي بين المدير العام، ومدراء الاقسام لكان هناك كلام اخر، ولردمة تلك العثرة الكبيرة، ام للواقع المرير كلام اخر من حيث قلت الخبرة، والكفاءة لدى مسؤولي الاقسام الادارية، سيما قسم الامور الادارية، والتخطيط، الذي نضع تحت اسماء مسؤوليها خطوط كثيرة للأسف لضحالة خبرتهم، او الطريقة التي وصلوا اليها لهذه المناصب.
ملاحظات كثيرة زودني بها بعض المختصين، تخص التعيينات الاخيرة ل اكثر من ١٥٠درجة وظيفية لو استغلت بشكل صحيح لكان افضل، لعمل الدائرة، وازكى لكم “كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته”.
١- لا اعرف ما هو السبب لقبولكم تعيينات خريجي الماجستير بالكهرباء، بالرغم من تعيينهم سيشكل عبئا ماليا كبيرا للدائرة، مع العلم انهم سيؤدون نفس عمل خريجي البكالوريوس كهرباء، الا اذا كنتم تنوون فتح معهد او كلية كهربائية تابعة لدائرة صحة بغداد الرصافة، وهنا نحن لسنا بقطاعين للرزق.
٢- حين تم تعيين خريجي المعاهد، باختصاصات كهرباء وميكانيك، لا اعرف ما هو السبب بتعيين عدد ثلاثة خريجي صناعة بدون الاشارة الى اقسامهم، وهذا مخالف للشفافية، والمهنية.
٣- لو راجعنا تعيينات الاداريين، وهي الكارثة الكبيرة، الذي لم ينبهك مسؤول القسم الاداري او غيره عنها، بمجرد ان تجري بحثا طفيفا، وهيكلة للكوادر الادارية في المؤسسات التابعة للدائرة، لوجدت العجب العجاب، لوجود اشباع، او فائض كبير لكن سوء التوزيع، والمحسوبية، وعدم المهنية جعلتهم يتكدسون في مكان، ويشحون في اخر.
٤- لاحظنا انه تم تعيين (٤) اشخاص تحت عنوان خريجي اعدادية علمي، وادبي، وبعنوان كاتب، لا نعرف سبب ذلك اذ كان قد تم تعيين اكثر من (٢٢) من حملة الشهادات الادارية(البكالوريوس ومعهد ادارة)، بالرغم من وجود تعيين مركزي لهذه العنوان تحت عنوان كاتب ايضا، وهنا نضع اكثر من علامة استفهام حول تعينهم، هل كانت للعلاقات، والتأثيرات دورا بذلك، اذا اخذنا بنظر الاعتبار ان اغلب المتعينين من خريجي الاعدادية ، والمعهد سيكون لهم طموحا بنيل شهادة البكالوريوس، وهذا من حقهم، لكن الدائرة سوف تتضرر بمنحهم اجازة دراسية، مما ستضطرون بتعيين بدلا عنهم، وعند عودة القدماء سيكون هناك بطاله مقنعة.
5- لا اعرف لماذا لم يركز بالتعيينات على قسمي المخازن، والاحصاء كون القسمين لا يوجد فيهما تعيينات مركزية، وان العمل يقوم به اما حرفيين، او اداريين، او مهن صحية، وان احببت ايها المدير العام، اجمع اسماء مستلمي المخازن وعناوينهم الوظيفية، والعاملين بالإحصاء لطفا.
6- نعتقد بانه لو تم تحويل تلك الدرجات الادارية، والصناعية الطائشة، لقسمي الاحصاء، والمخازن لكانت افضل.
7- لا اعرف ما هو سبب تعيين خريجي الادارة الصناعية، والعلوم التجارية، والمصرفية، وبحوث العمليات، ونظم المعلومات، وتقنيات الحاسوب، وانظمة الحاسوب، والتسويق، وتقنيات العمليات، وما هو دورها في دوائر صحية هل سوف تقومون بفتح مصرف خاص مثلا؟ او سوف تقومون بتوزيع، وتسويق الخدمات الطبية، الضحلة، الى باقي الدول مثلا؟ ام سوف تنافسون وزارة الصناعة بفتح معامل خاصة بكم؟.
كل هذا ونقول لكم الدائرة بحاجة الى تخطيط صحيح، الى مسؤولي اقسام جيدين يصلون لمناصبهم بالخبرة، والكفاءة، لا بالمحسوبية، والحزبية، او كفلته من فلتات الزمان.

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب