24 مايو، 2024 7:09 م
Search
Close this search box.

حينما تكون التفلة قليلة بحق البرزاني !

Facebook
Twitter
LinkedIn

لا يكتفي العملاء والخونة بخيانتهم بل ان غرورهم وعنجهيتهم وصبر الله ثم الشعب عليهم يجعلهم ( فوقها يجفصون ابطن الواحد ) لا سيما وانهم جميعا يستعملون مبدأ صهيوني شائع وهو اكذب ثم اكذب  واكذب حتى تصدق انت كذبتك.. هذا المدعي ابن سلالة معروفه بعمالتهم للصهاينة يطالب بتعويضات من العراق البلد الذي اوى الاكراد واحتضنهم باعتبارهم جزء من الشعب العراقي وعن ماذا عن جريمة بشعة ثبت علميا ان الغاز المستعمل فيما سمي بعملية الانفال هو غاز لا يمتلكه العراق وانما ايران . الم يطلع على التقارير الدولية الم يشاهد الصور التي تظهر مقتل جنود عراقيين مع شعبنا في حلبجة ,الم يسأل نفسه هل يعقل ان يقصف الجيش العراقي جنوده؟ الا يدل ان من فعل هذه الفعلة هم الايرانيون انفسهم ..لماذا رفعت جثث الجنود العراقيون من مكانها وتم تصوير جثث ابناءنا في حلبجة لوحدهم ؟!..اليس ذلك اكمالا لجريمة الفرس كي يتهم العراق ؟. ثم انه يطالب الان باعادة جثامين الابرياء الذين قتلوا بحلبجة من ايران !..الم يسأل نفسه لماذا ايران سحبت جثث الحلبجاويين الى ايران ؟ ان كانوا يحاولون اتهام العراق فيكفي صور القتلى ,هل يعقل انهم سحبوا الجثث للعلاج فالموتى لا يعالجون اذن لم تعنت ايران كل هذا العناء ونقلت جثث الموتى ؟..اليس لاخفاء جريمتهم ومنع تحليل جثث الموتى كي لا يعلم المجتمع الدولي من قام بهذه الجريمة حين يحلل علميا الغاز الذي قتلهم ؟؟
هذا المدعي عميل الصهاينة يدعي انه ديمقراطي وهو جائم على صدور الاكراد هو والطالباني منذ الاحتلال الأمريكي إلى الآن  ربما ينتظر ان يشله الله حتى ينزاح هو الاخر من الحكم الديكتاتوري , هذا الذي يدعي انه زعيم كردي وامل الاكراد في تحقيق حلمهم الخرافي في اقامة دولة كردية لهم هي في حقيقة الامر دولة ميتة  لن تنجح شهرا بسبب مايحيطها قد سرق اموال شعبه واغتنى كما اغتنى كل حثالات المنطقة الخضراء الذين وضعتهم امريكا حكاما للعراق , هذا اللص تم حجز 59 مليار دولار موجودة في امريكا من قبل البلدوزر ترامب الذي يسعى هو الاخر لسرقة اموال العراق فهذه الاموال المسروقة من قبل هؤلاء هي اموال عراقية ويجب ان تعاد للعراق لا ان يسرقها سارق اخر .
اذن ليسحب الجثث وليعمل فحوصات مجهرية (اذا يعتقد انه رجل !) وليكشف الحقيقة التي اخفائها الايرانيون والغرب والعملاء الاكراد عندها لا مانع لدينا دفع تعويضات لاهالي الضحايا باعتبارهم عراقيون قتلوا بالخطأ اذا ثبت ان الجيش العراقي هو القاتل ,لكن السؤال  هل سيستجري هذا الخائن على طلب التعويض من ايران إن ثبت انهم القتلة ؟ !!
هذا المدعي تعاون مع ايران ضد بلده العراق فانتقل او اضاف الى عمالته للصهاينة  خيانة العراق فهو الان خائن وعميل وحرامي سرق المليارات وشعبه جائع وكاذب يدعي انه ديمقراطي وانفصالي يعمل على زعزة امان الشعب العراقي بمن فيهم الاكراد وقاتل هو والبيش تمن ومركة الذين قتلوا المدنيين في اقضية العراق الشمالية حين مكنتهم امريكا بعد حرب الكويت فقتلوا الاف المدنيين وهم في بيوتهم امنين ..هو اذن مجرم حرب ايضا يجب ان يحاكم .فيعد كل ذلك اليست التفلة قليلة بحقه ؟مع احترامي للقراء!

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب