29 مايو، 2024 7:51 ص
Search
Close this search box.

المدنية موديل الاسلاميين الجديد

Facebook
Twitter
LinkedIn

هنيئا لكم ايها العراقيون , الاسلاميون يطرحون المدنية مشروعا جديدا لهم في المرحلة الانتخابية المقبلة ولا نعلم سبب هذا التوجه هل هو موديل جديد ومسايرة للشارع ؟ ام هو تحول في التوجه ؟

سالت احد الاصدقاء الاسلاميين عما اذا كانت تبنيهم للمدنية هو موديل ام تحول ؟

فاجاب .. بانه لا هذا ولا ذاك وانما هو اعادة قراءة للوضع في العراق.

طيب سيدي العزيز عن اي اعادة قراءة تتحدث ؟

هل تريد اعادة قراءتك على حساب دمائنا ومستقبلنا وايام عمرنا التي تمضي .. فمنذ 14 عام ننزف بسبب الخطاب الديني المذهبي, اين كنت حتى تريد اعادة قراءتك للواقع العراقي اليوم؟

على كل حال (راح نمشيها اعادة قراءة )

واريد ان اتحدث عن موقفك عام 2003 من الدولة المدنية

الم تكفرها واعتبرتها تنافي الدين وان دعاتها من الملحدين وعملاء للغرب ويريدون تشويه العادات والتقاليد الاجتماعية ؟

ما الذي جرى اليوم (لو غسلتوا المدنية بمي الورد واعطيتوها جواز شرعي وادخلتوها بالاسلام)

وماذا عن اسماء احزابكم الاسلامية هل ستغيرونها وهل سترفعون الايات القرئانية من راياتها من شعاراتكم ؟
(وهاي هم راح امشيها الك وانساها )

طيب اخي انت من الذي عرفك بالمدنية ؟

اخي الاسلامي انت قالبك وايدلوجيتك اسلامية تعتمد المفتي والشريعة والاستخارة .. كيف ستتخلص من هذا المتعلقات وتلبس لباس لا يلائم قابلك الذي نشأت عليه ؟

يا اخوننا في الدين ذوو التوجه السياسي الاسلامي ..

بعد اربعة عشر عام من ادارتكم للدولة واوصلتوها الى ما هي عليه الان .. عليكم الاعتراف بفشلكم وتنحوا واحفظوا للاسلام هيبته لانه ديني الذي اتعبد به ودعوا هذه الناس تعيش بسلام.

وكما يقولون باللهجة الدارجة (اتركونا وكلمن حله بيدة )
لنا الوطن ولكم ما غنمتم ..

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب