26 مايو، 2024 5:50 م
Search
Close this search box.

المالكي يصرح

Facebook
Twitter
LinkedIn

تعودنا في حكومات ما بعد الاحتلال وأخرها حكومة المالكي أن لا يكون لرئيس الجمهورية أو رئيس الوزراء وجودا فاعلا وبارزا وظاهرا للعيان لان كل منهما يمارس سلطته من خلال مليشياته الخاصة ووزراءه من قائمته لان كل وزيرا هو بمثابة مالكا للوزارة التي استوزر فيها يصول ويجول كيفما أراد وكيفما شاء , تعودنا أيضا أن لا خطابات للرئيس أو رئيس الوزراء ولا لقاءات ولا ظهورا إعلاميا بارزا لأنهما وببساطة لا يعني لهما الشعب العراقي أي شيء إذ إن لكل منهما أجندته الخاصة وهنا نضع مئة خط تحت الخاصة لأنها تصب في مصلحته ومصلحة أعوانه وأسياده وليذهب العراقي بشعبه وأرضه وشرفه وتاريخه إلى الجحيم .
لفت انتباهي في الأيام الأخيرة أكثر من تصريح للمالكي رأيت فيها إن المالكي وكأنه علم متأخرا انه رئيسا للوزراء ويريد أن يتكلم ويدلي بتصريحات ذات وزنا , لكنه ومثلما يقول المثل سكت دهرا ونطق كفرا واليكم تصريحان غريبان غبيان للمالكي كان أولهما إطلاق تسمية يوم الوفاء تيمنا ببداية جلاء بعض من قطعات قوات الاحتلال الأجنبية  ولا اعرف أين الوفاء الذي استقراءه المالكي هل وفاء الغزاة الذين قتلوا العراقيين وسلبوا ونهبوا خيراتنا وأموالنا وانتهكوا حرماتنا وأعراضنا أم انه وفاء الحكومة للغزاة الأجانب أم انه وفاء أخر لا نعرفه نحن ويعرفه فقط المالكي ومثلما يقول المثل المعنى في قلب الشاعر , وهناك شيئا غاب عن ذهن المالكي وهو انه تصور إن الغزاة سيرحلون عن بلادنا ويتركون الجمل العراقي ينهبه بالكامل هو وأسياده وهو بهذا مخطأ جملة وتفصيلا لان الغزاة سيقللون أعدادهم ليس إلا لأنهم لن يرحلون إلا على جثتهم وبقوة السلاح العراقي الشريف , وقد سمعت تصريحا مضحكا لأحد كبار العسكريين الجدد وهو إن قواتنا العسكرية لن تكون جاهزة وقادرة على حماية العراق إلا ببداية العام 2020 فعن أي وفاء تتكلم يا عمو نوري المالكي .
التصريح الثاني للمالكي وهو بناء سورا امنيا يحيط بغداد كي يحميها ويصونها من تسلل المسلحين , أضحكني جدا هذا التصريح الغريب وهنا أريد أن أماشي عمو نور وأجاريه فهل بغداد وحدها عراقية وتحتاج إلى حماية ؟ لماذا هذا التميز ألمحافظاتي البغيض ؟ فلماذا لا يحيط كل محافظة عراقية بسور مشابه لسور بغداد ؟ وبعدها قطعا ستطالب الاقضية والنواحي بسور أيضا وهذا مطلبا شرعيا بعدها نحيط الأحياء السكنية كذلك بأسوار , حينها تصبح تسمية العراق ببلد الأسوار  , هل يا عمو نور يا مالكي لا تعرف إن 90% مما يحصل في بغداد والعراق عموما من إرهاب لا ينتج عن مسلحين يتسللون متخفين بل هو إرهاب دولة منظم واغلبه ينتج عن مقربيك وأعوانك ويتم بسيارات الدولة وبأسلحة الدولة ويقوم به رجال امن الدولة عليك يا رب العوض ومنك العوض في هذه الدولة التي تذبحنا .
نصيحة مجانية مني أنا لك يا عمو نور وهي أن تتروى وتتمهل وتدرس جيدا كل تصريح تنوي طرحه لأننا نحن العراقيين أذكى ما خلق الله ولا ينطلي علينا أي شيء كما تتصور أنت ومن معك .

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب