28 فبراير، 2024 8:13 م
Search
Close this search box.

الحور العتيق و رمل الطريق

Facebook
Twitter
LinkedIn

لقد كان الشعب العراقي باسره عند ايام سلطة صدام حسين الدمويه يحلمون بمستقبل زاهر ومشرق , بسبب وجود احزاب المعارضة في ايران وجبال كوردستان و البعض من الشخصيات في البلدان الاوروبية وامريكا وكان لها دور كبير في رسم احلامهم وقد كتبوا اسم المعارضة واسماء قيادات المعارضة  على الحور العتيق عند الشعب , ولكن عندما رجعت المعارضة والاحزاب العراقية من المنفى الى العراق بمساندة ومساعدة التحالف الدولي ضد العراق و ضد صدام حسين ,كانت نفس الكلمات في قلوب العراقيين ويرددونها دائما  ,ولكن بعد اعلان  امريكا ان العراق دولة محتلة , وبعدها بدأ التوتر بين الاحزاب وبين الشخصيات القيادية للاحزاب والقوات المحتلة  , في بداية الامر قامت امريكا بتوزيع المناصب الحكومية على الاحزاب المتحالفة معها وعملت على توزيع ريع النفط على قاداتهم وهم بدورهم باشروا بشراء الذمم من بين صفوف الشعب , لهذا بدأ ت الخلافات و التنازعات والصراعات  بين اطياف الشعب ومن ثم ظهرت خلافات عشائرية ومنازعات بين الاطياف و المدن وحتى توسع الخلافات الى ان وصلت الى اهالي القرى والنواحي , عندها عرف الشعب بان احزابهم وقادات كتبوا اسم الشعب على رمل الطريق, لذالك لن ولم يلتقي جدول من الماء العكر ببحر من الماء العذب لذا توجب عليه قطع الجدول من مصدره كي ترجع لهم حقوقهم المسلوبة.

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب