24 مايو، 2024 1:50 ص
Search
Close this search box.

اعترافات رئيس الوزراء

Facebook
Twitter
LinkedIn

نوري اضباره او نوري ملفات سمه ماشئت اعترف امام كاميرات المحطات الفضائيه بانه على علم بكل جرائم الارهاب والقتل والتدمير والسرقات التي تجري بحق العراقيين من قبل بعض السياسيين منذ ثلاث سنوات ولحد الان( لدي ملفات فساد وارهاب احتفظ بها منذ 3 سنوات وسأعرضها بالوقت المناسب ) هذا بالحرف ماقاله هذا النذل الذي يطلقون عليه رئيس الوزراء اني اعلم علم اليقين انه تجمعت لهذا الوضيع الكثير من صفات الخسه والنذاله فهو بامتياز عميل ذليل وخائن جبان مراوغ كذاب عار على عائلته والمنطقه التي انحدر منها اما ان يكون غبيا لهذه الدرجه فلا اضن ذلك لقد اعترف علنا بانه يحتفظ بتلك الملفات منذ ثلاثة سنوات اي انه سمح لهؤلاء بارتكاب جرائم بحق العراقيين من قتل وترهيب وسرقات منذ ثلاثة سنوات ولحد الان ان لم يكن هذا الخسيس مسؤولابالمحافظه على ارواح وممتلكات الناس بحكم الدستور المزيف افلا يعلم ماهي المسؤوليه الجنائيه التي تترتب على الذين يتسترون على تلك المعلومات وفق قانون العقوبات العراقي? فكيف اذا كان شخصا بتلك المسؤوليه وماهو الثمن الذي قبضه عن تلك الجريمه ?وهل ان ما حصل عليه يوازي ارواح الاف الابرياء وهدر مليارات الدولارات .ثم هل هو غبيا لهذه الدرجه بان يعترف بجريمته تلك? .لااظن ذلك لكن التفسير الوحيد لذلك هو علمه علم اليقين بان لااحدا يستطيع محاسبته او يحرك دعوه قضائيه ضده ولا محاكم تسمع. من يسمع? هؤلاء الحثالات من القضاة الذين وضعهم تحت اقدامه. ام من?وان وجد قاضي شريف واحد فاني مواطن عراقي وارفع هذه الدعوى امامه ضد الخسيس المالكي لتستره على جرائم الارهابيين وان المتستر هو شريك فعلي. وبمااني متيقن بانه لايوجد شريف بين هؤلاء فاني ارجو من كافة المعنيين بالشؤون القانونيه دراسة هذا الامر وتوثيق تلك الجريمه مع باقي جرائم المالكي ويرون ماهو مناسب المواطن .
[email protected]

مقالات اخري للكاتب

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب