10 قتلى ومصابين بدهس مصلين.. عمل ارهابي في لندن

الاثنين 19 حزيران/يونيو 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بينما قتل واصيب عشرة مصلين خلال استهدافهم بعملية دهس بلندن فقد اشارت رئيسة الوزراء تيريزا ماي الى ان السلطات تتعامل مع حادث ارهابي.

وذكرت الشرطة البريطانية اليوم الاثنين ان 10 أشخاص بين قتيل وجريح سقطوا إثر قيام سيارة بدهس عدد من المصلين قرب مسجد فينسبري بارك في لندن . وقال شاهد عيان بتصريح متلفز ان” السيارة دهست أشخاصا عقب خروجهم من المسجد بعد أدائهم صلاة التراويح وتناولهم طعام السحور. ووقع الحادث حوالي الساعة الثانية و20 دقيقة فجر اليوم بتوقيت بغداد 11 و20 دقيقة بتوقيت غرينتش قرب مسجد فينسبري بارك شمالي لندن. واضاف الشاهد ان” السيارة كان على متنها 3 أشخاص بيض بريطانيون وان المصلين اعتقلوا أحد المنفذين.

ومن جانبها أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، إن واقعة دهس المصلين قرب مسجد في لندن تتعامل معها الشرطة كهجوم إرهابي محتمل. وقالت ماي للصحفيين ان الشرطة تتعامل مع هذا كهجوم إرهابي محتمل ، وسأتولى رئاسة اجتماع طارئ في وقت لاحق من هذا اليوم ، موضحة ” ان كل مشاعري مع الضحايا وأسرهم وهيئات الطوارئ بالموقع”. من جانبه، قال زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، جيريمي كوربين، إنه مصدوم بشدة من حادثة الدهس. وعاش المسلمون ليلة دامية في العاصمة البريطانية لندن، إثر قيام سيارة “فان” يستقلها 3 شبان بريطانيين بدهس مصلين يغادرون مسجد دار الرعاية الإسلامية قرب مسجد فينسبري بارك شمالي لندن. وتحدثت صحيفة “الإيفنينغ ستاندرد” البريطانية عن وقوع حادثة طعن بالتزامن مع حادثة الدهس، إذ قام مسلح بسكين قفز من السيارة التي دهست المصلين وطعن شخصا واحدا على الأقل. يذكر أن مسجد فينسبري بارك كان يعد في السابق معقلا لعدد من المتشددين خلال عقد التسعينيات ومطلع الألفية، ويشتهر المسجد بارتباطه سابقا برموز متشددة مثل أبي قتادة وأبي حمزة المصري.

 



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.