من الفيروسات إلى “حوض السمك” .. هكذا تطورت وسائل القراصنة الالكترونيين !

الاثنين 24 تموز/يوليو 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

خاص : كتب – بوسي محمد :

يبحث القراصنة الالكترونيين باستمرار عن طرق جديدة للإيقاع بضحاياهم، وإتمام عمليات النصب الالكتروني بشكل سلس، البداية كانت من عند “الفيروسات الخبيثة” حيثُ نجح عدد من القراصنة الالكترونيين في زرع برامج خبيثة داخل أجهزة المستخدمين للحصول على بياناتهم الحساسة ثم يقومون بابتزازهم مقابل المال، ولكن مع تطور وعي المستخدمين ونصائح خبراء الأمن السيبراني, الذين كانوا دوماً يوجهون النصح والإرشاد لمستخدمي الانترنت بات الأمر صعباً على القراصنة.

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، ظهرت مجموعة من القراصنة الخطيرة حول العالم, منها “غلوبال ليكس” و”TeaMp0isoN” وغيرها من المجموعات التي تشكل تهديداً على البنية التحتية، إذ تمكنوا من تطوير فيروسات خبيثة لاخترق منظومات الوزارات ومؤسسات الدولة لسرقة معلومات حساسة.

“حوض السمك الذكي” أحدث طرق القرصنة..

مع الوقت تطورت وسائل القراصنة للإيقاع بضحاياهم، إذ قام قراصنة بسرقة معلومات حساسة من كازينو بأميركا الشمالية باستخدام “حوض سمك ذكي” متصل بالإنترنت, وإرسال المعلومات إلى فنلندا قبل اكتشاف الهجوم وإيقافه, وفقا لتقرير صدر عن شركة الأمن السيبراني “داركتريس”.

وكان خزان الأسماك مزود بأجهزة استشعار متصلة بجهاز كمبيوتر, والمسؤولة عن تنظم درجة الحرارة والغذاء والنظافة في الخزان.

وقال “جوستين فيير”، مدير الاستخبارات السيبرانية في “داركتريس”: “تمكن مجموعة من القراصنة من التسلسل إلى الشبكة من خلال حوض السمك، ومن خلالها تطرقوا إلى مواقع أخرى”.

ويضيف مدير إستخبارات “داركتريس”, انه لم يتم الكشف عن اسم الكازينو ونوع البيانات المسروقة في التقرير لأسباب أمنية.

الهاكرز يطورون من أساليبهم بأستمرار..

من جانبه قال “هيمو نيغام”، المدعي العام الفيدرالي السابق لجرائم الكمبيوتر والرئيس التنفيذي الحالي لشركة “SSP Blue”، وهي شركة للأمن السيبراني, “يعتبر القراصنة الذين قاموا بهذه المهمة من أذكى الهاكرز إذ نجحوا في التسلسل لشبكة الانترنت بطرقة ذكية كانت لم تخطر على بال أحد”.

وأضاف، بات القراصنة يفكرون خارج الصندوق، حيثُ لجأوا إلى حيلة أقرب إلى الخيال، فكان الهدف من اتصال حوض السمك بالانترنت هو إطعامه وتوفير بيئة نظيفة له، لكنه تحول إلى حلقة ضعيفة سمحت للقراصنة بالدخول إلى شبكة الكازينو.

وشدّد “فيير” على العملاء بضرورة حماية أنفسهم من هذه الهجمات، من خلال تثقيف أنفسهم، ونصح “نيغام” مستخدمي الكمبيوتر باستخدام أحدث أنظمة التشغيل والبرمجيات وتحديثها باستمرار.

وكان حادث “خزان الأسماك” واحداً من تسعة تهديدات فريدة من نوعها المذكورة في تقرير “داركتريس” السنوي. بعض التهديدات الأخرى المذكورة شملت المتسللين باستخدام خوادم الشركة للحصول على بيتكوين، واخرى باستخدام بيانات تسجيل الدخول القديمة لسرقة بيانات الشركة.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.