القوات العراقية تحطم دفاعات داعش في الموصل القديمة

الأحد 18 حزيران/يونيو 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

أعلنت الشرطة الاتحادية العراقية، اليوم الأحد، أن القوات الحكومية كسرت الخطين الأول والثاني لتنظيم “داعش” في المدينة القديمة بالموصل، فيما أكد التحالف الدولي دخولها إلي الحي.

وقالت الشرطة الاتحادية، في بيان “تم كسر الخط الدفاعي الأول والثاني للدواعش، وتوغلت قواتنا 150 مترا في عمق المدينة القديمة من جهة باب البيض ودمرت مواضع القناصين والرشاشات الثقيلة وثلاث عجلات مفخخة وقتلت 15 إرهابيا”.

وأضافت أن “وحدات الشرطة الاتحادية تستمر في تقدمها شمالا في حي الشفاء لاستعادة مستشفى الجمهورية”.

وتشير الأنباء القادمة من الموصل، أن مسلحي داعش شنوا حتى الآن هجمات باستخدام 10 سيارات مفخخة لعرقلة تقدم القوات العراقية. وتعد منطقة الموصل القديمة، التحدي الأبرز للقوات العراقية في حملة تحرير المدينة، بسبب أزقتها الضيقة والمتشعبة، ما يجعل المركبات العسكرية عاجزة عن دخولها، فضلًا عن اكتظاظها بالمدنيين.  والموصل مدينة ذات كثافة سكانية ، وتعد ثاني أكبر مدن العراق، سيطر عليها “داعش” صيف 2014، وتمكنت القوات العراقية خلال حملة عسكرية بدأت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، من استعادة النصف الشرقي للمدينة، ومن ثم بدأت في 19 شباط/فبراير الماضي معارك الجانب الغربي.

وكانت القوات العراقية قد بدأت، صباح اليوم الأـحد، عملية اقتحام المدينة القديمة في الشطر الغربي من مدينة الموصل، حيث يتحصن آخر عناصر تنظيم “داعش”.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.