الأربعاء، 23 نيسان، 2014  -   بريدنا : [email protected] & [email protected]
          يحررها كُتابّها .. تأسست في 1 / 9 / 2002 .. مؤسسها : اياد الزاملي
مرحبا بكم في كتابات
   
عدد القراءات : 1626
تقارير
   النجيفي يدعو لتدخل أممي لوقف قصف المناطق المأهولة بالسكان
   الشيخ الخنجر : المالكي يؤجج الشارع ضد السعودية لفشله بحشد التأييد لولايته الثالثة
   كردستان : ألافلات من العقاب أدى لتراجع الحريات الصحافية
   سوات تشارك مليشيات طائفية بأعدام 15 مواطنا بينهم نساء وأطفال في المشاهدة
   قائمة المالكي تضم مرشحين قاتلوا بسوريا ومستعدين للقتال فيها مجددا
   حقوق الإنسان: السجون تزدحم بأربعة أضعاف المسموح به دوليا
   راعي ائتلاف العراق : تشكيل الحكومة من الكتلة الاكير احدث شروخا سياسية
آراؤهم
   اليوم الاخير....!
ماجد حامد حسن
   أمرأة أسمها د. خلود ابو طالب تسرق مقالي بكل وقاحة وتنشره في جريدة اردنية ..!
احمد الشحماني
   مرة ثانية لايمكن بناء دولة مدنية راقية بالدستور العراقي الحالي فالنعمل على تعديله
احمد العامري
   لمَ تحارب السعوديةُ وقطرُ سوريةَ !؟
محيي المسعودي
   قراءة في بيان .. الانتخابات .... ولكن
خالد حيدر الجبوري
   الإنتخاب والإنجذاب!
صادق السامرائي
   استهداف مرقد الامام علي عليه السلام بالطائرات ونقل ضريحه مخطط ايراني منذ عام 1981
سراب المعموري
ثقافة

العيساوي "ينجو من محاولة اغتيال" ‏

الاثنين، 14 كانون الثاني، 2013

نجا وزير المالية العراقي رافع العيساوي، المنخرط في خصومة سياسية مع رئيس الوزراء نوري ‏المالكي، اليوم من محاولة اغتيال حين انفجرت قنبلة لدى مرور موكبه، بحسب ما افادت مصادر ‏امنية.‏

وكان موكب العيساوي يتحرك بين الفلوجة وابو غريب، غرب بغداد، حين انفجرت قنبلة حوالي ‏الساعة السابعة مساء بحسب ما ذكر مسؤولان في اجهزة الامن مضيفان ان الوزير "نجا من ‏الاغتيال". ولم تسجل اي اصابة بين افراد موكب الوزير لكن بعض السيارات تضررت. ‏
وياتي هذا الانفجار في اوج ازمة سياسية في العراق وبعد اسابيع من التظاهرات المناهضة للحكومة ‏في المناطق ذات الغالبية السنية. ‏
وينظم العرب السنية منذ ثلاثة اسابيع تجمعات وتتهم حكومة المالكي بتهميشها وتطالب بالافراج عن ‏سجناء اضافة الى الغاء قوانين مكافحة الارهاب التي تقول انها تستهدفها. ‏
وبدات حركة الاحتجاج السنية بعد توقيف تسعة من حراس العيساوي في 20 كانون الاول/ديسمبر ‏‏2012. والعيساوي عضو في كتلة القائمة العراقية السنية المدعومة من مجمل العرب السنة في ‏العراق وهي عضو في الحكومة لكنها تنتقد بشدة المالكي. ‏
وحذر المالكي الاربعاء من ان قوات الامن يمكن ان تتدخل لانهاء حركة الاحتجاج. في المقابل عبر ‏الزعيم الشيعي القوي مقتدى الصدر، الذي يملك تياره 40 نائبا وخمسة وزراء، علنا عن معارضته ‏لرئيس الوزراء نوري المالكي. ‏
وستشكل الانتخابات المحلية المقررة في نيسان/ابريل اختبارا لشعبية المالكي ومعارضيه وذلك قبل ‏الانتخابات العامة في 2014.‏

 
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.