مرحبا بكم في كتابات
   
عدد القراءات : 1798
عربي - دولي
   تشكيل ناتو عربي.. هل بات مصيره الفشل ؟
   توقيف صحافيين فرنسيين حاولا ابتزاز العاهل المغربي
   قيادات بغداد تبحث الاستعدادات الخاصة بتأمين المظاهرات
   شاهد.. المرأة الصينية وحيدة القرن
   هل يطمح بوتين في قناة السويس
   اليوجا.. حينما تكسر قيود الاحتلال في فلسطين
   ماذا لو أعلنت كوريا الشمالية الحرب على نظيرتها الجنوبية ؟
   شركات النفط الكردية تتلقى مدفوعاتها
   دراسة تؤكد .. زلزال بالبحر المتوسط بقوة 7 يعني الدمار
   جائزة أحسن هدف في أوروبا 2015 يفوز بها "ميسي"
   بالفيديو.. عشرات الآلاف يتراشقون بـ170 طنًا من الطماطم بإسبانيا
   خلال 3 سنوات.. موريتانية تنجب 10 أطفال
   بالصور..العبادي يتصدر مشيعي معاون قائد عمليات الأنبار وقائد الفرقة العاشرة
   في الصين.. يطعمون الأسماك بالرضاعة
   أوكرانيا: اشتباكات عنيفة تودي بحياة 7 جنود وإصابة 13 آخرين
تقارير
   النزاهة تحاول استرجاع عقارات نهبتها الاحزاب "الاسلامية"
   (كتابات) تنشر نص قانون الاحزاب .. البرلمان وافق عليه بالاجماع
    ايرانيون وموالون لاحزاب السلطة يهيمنون على القوة الجوية العراقية 
   مخاوف من تجيير الاحتجاجات العراقية لمصالح حزبية ضيقة
   سرية تعديلات قانون حرية التعبير تثير مخاوف قمع الرأي الحر
   قانون الأحزاب يحظر أي نشاط عسكري أو تشكيل ميليشيات أو تمويل خارجي
   معتصمو بابل يقاضون المعتدين عليهم ومحامون يتطوعون للدفاع
آراؤهم
   حزمة الإصلاح والمفسدين حزمة الإصلاح والمفسدين
عدنان السريح
   انتفاضة التغيير واضطرابات التفكير عند الشرلماني والسيد الوزير
قاسم محمد الياسري
   إلى المتظاهرين .. احذروا حصان طروادة فان في داخله أربعين حرامي ..
رافد العيساوي
   احذرو خطر تظاهرات الجنوب قبل ساحة التحرير‎
حميد العسلاوي
   الدكتور العبادي وتفكيك شبكة الدعارة
احمد حسن العطية
   حق التظاهر؛ ألا لعنته تعالى على المندسين
سلام العامري
   العودة إلى قائد الضرورة
عمر الحسان

الصدر : هتافات المحتجين وحدوية ومطالبهم وطنية

الجمعة، 11 كانون الثاني، 2013

اعتبر زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر الحراك الشعبي في الأنبار والموصل وصلاح الدين ليس ‏موجها ضد الحكومة بل ضد سياساتها، ودافع عن "وطنية" مطالب المتظاهرين في تلك المحافظات ‏وبين أنهم "هذبوا" هتافاتهم الطائفية، لا بل و"قرأوا مقتل الامام الحسين"، في وقت يريد المالكي "هدم ‏حكومته الشيعية.‏

وقال الصدر في تسجيل مصور لدى استقبال فريق من فضائية "البغدادية" العراقية‎ ‎‏ إن "الحراك ‏الشعبي في الانبار والموصل وصلاح الدين ليس ضد الحكومة، بل ضد بعض سياساتها"، مضيفا "نعم ‏كانت هناك بعض الأخطاء في بداية انتفاضتهم او مظاهراتهم، لكنها شذبت وهذبت فصارت هتافاتهم ‏وطنية ووحدوية وحتى مقتل الامام الحسين قرأوه على منابرهم في الانبار والموصل وصلاح الدين ‏وما كنا نتوقع هذا منهم".‏ وأضاف الصدر متهما المالكي بـ"وضع العراقيل امام حل المشكلة في مجلس الوزراء وعدم السماح ‏للبرلمان بحلها عبر تعطيل النصاب"، وتابع بالقول "لا الحكومة تحل ولا البرلمان يحل ولا مجالس ‏المحافظات تقدر على الحل، واذا تدخلت الحوزة وراحت للسني صارت طائفية..".‏

.
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.