عدد القراءات : 171
تقارير
آراؤهم
   رمز الصحافة العراقية بقيادة البطل مؤيد اللامي نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب 
كاظم تكليف الموسوي
   قراءة في زيارة الجبير
عبدالناصر الناصري
    الإعتدال والوسطية..والسيطرة على مهزلة السب والفحش والجهل والانحطاط الأخلاقي
احمد الدراجي
   كلكم أشرار في عصر" البشر بركر " !!
احمد الحاج
   ثقافة العراق خالدة رغم الغرق والحرق
عامر عبود الشيخ علي
   شكرا سليم الجبوري
صباح السيلاوي
   مشعان الجبوري/ النائب اللغز؟!
علاء كرم الله

سوق الحويش النجفي ... حِصن الثقافة الاخير

السبت، 7 كانون الثاني، 2017

الثقافة في النجف الاشرف ما زالت تعيش واقعا بائسا في ظل عدم اكتراث الحكومات المحلية المتعاقبة في المحافظة على الرغم من دورها في بناء جيل واعٍٍ وتحسين واقع المجتمع . ففي الوقت الذي تسعى فيه جميع المؤسسات ومن خلفها الحكومات في الدول المتقدمة للاهتمام بإنشاء المكتبات والأسواق الخاصة بالكتب والمنتديات الثقافية . تبقى مدينة العلم والعلماء بلا سوق محترم وعصري للكتاب على الرغم من المناشدات المتكررة والسعي الدؤوب لأهل المهنة بتحسين واقع هذا السوق او ايجاد بنايات او مكان آخر تليق بهذه المهنة. ومما يبعث على الاسى والاسف ايضا ان مئات المليارات التي صرفت على مشروع النجف عاصمة للثقافة لم تستطع ان توفر كما ذكرت ارضية ثقافية خصبة للمدينة يكون سوق الكتاب أولى مشاريعها كي يتسنى عند ذلك القول بأن النجف ستلتحق مرةً اخرى بركب المدن التي تنتج و تهتم بالحركة الثقافية والمعرفية . ولم يتوقف الإهمال والتجاهل عند هذا الحد بل وصل الى حملة نظمتها احدى الدوائر الحكومية قبل ايام قليلة قامت فيها ببعثرة الكتب ومصادرة المناضد الخارجية الخاصة بعرض الكتب بحجة ضيق المكان ووجود شكاوى من المارّة دون اشعار مسبق لأصحاب المكتبات . علما إن الكثير من محال السوق اختصت منذ سنوات طويلة ببيع الكتب والاخيرة تحتاج بطبيعة الحال إلى عرض خارجي نظرا لضيق المحال او المكتبات . وهنا وبعد ما جرى يجب على الحكومة المحلية ان تنظر الى مسألة تطوير سوق المكتبات بجدّية كونه يمثّل مركز الكتاب الديني في العراق ورافدا ثقافيا مهما مع الاهتمام بالحركة الثقافية في المدينة بأعتبارها حائط الصد ضد موجات التجهيل والتخلف التي تنتج التطرف والتراجع الحضاري في جميع الميادين .
 [email protected]

.
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.