مرحبا بكم في كتابات
   
عدد القراءات : 1549
عربي - دولي
   ​مجلس الأمن يعقد اجتماعا طارئا بشأن كوريا الشمالية
   شاهد.. شيرين تنقل رسالة «فضل شاكر» لجمهوره في الكويت
   العراقيون يحيون الملتقى الأول للشعراء الشباب
   آبل تبيع أكثر من 12 مليون ساعة ذكية في 2015
   البرلمان الجزائري يصوت على دستور جديد
   زيكا يصل أرض الفراعنة.. البعوضة في صعيد مصر
   الهولندي "كومان" يقترب من خلافة "فينجر" في أرسنال
   تراجع احتياطات الصين لأدنى مستوى منذ 2012
   التليفزيون الياباني: الصاروخ الكوري الشمالي يتفكك إلى قطع بعد إطلاقه
   وزير عراقي: الخطر المحيط بسد الموصل لا يتجاوز واحد بالألف
   صحف عربية: السعودية تصف التصريحات الإيرانية بالمهاترات.. وتوثيق جرائم الأسد
   حضارة إيران التي تتآكل وتصبح عربية
   "إسبانيا بلا عمد": تبديد أوهام رسمية
   داعش إلى زوال، والتشيع الجماعي بعد الحرب
   اليمن: تعقيدات الحرب وتحديات المبعوث الأممي
تقارير
آراؤهم

متظاهرو الانبار يرفضون دعوة القاعدة لحمل السلاح

الجمعة، 1 شباط، 2013

أعلن متظاهرو محافظة الأنبار، رفضهم للدعوة التي وجهها تنظيم القاعدة الارهابي لحمل السلاح ضد ‏الحكومة.‏‎ ‎وقال الشيخ حميد الشوكة، رئيس مجلس شيوخ محافظة الأنبار وأحد قادة المظاهرات، أن ‏‏«أهالي الأنبار ومثلما يعرف العالم أجمع هم أول من قاتل الإرهاب و(القاعدة) وأول وأكثر ‏المتضررين منهما».
وأضاف الشوكة في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، أن «المتظاهرين وسنة العراق لا يمكن لهم ‏الاستجابة لمثل هذه الدعوات التي تفرق أبناء المجتمع الواحد، فلسنا نحن من جاء بالشيعة إلى العراق، ‏ولا الشيعة هم من جاءوا بالسنة إلى العراق، بل نحن قبل أن نكون شيعة أو سنة عراقيون إخوة ‏متصاهرون ومتحابون عبر التاريخ». 
وأكد أن «الدعوات الخيرة التي تأتي من النجف وكذلك ما تعبر عنه المؤتمرات العشائرية إنما يصب ‏في وحدة هذا البلد، وإن هذه الدعوات تريد أن يحدث اقتتال بين العراقيين، وهذا بالنسبة لنا أمر لن ‏يحصل، وإن تقسيم العراق خط أحمر تحت أي حجة أو ذريعة».
من جهته، أكد عضو البرلمان العراقي عن المجلس الأعلى الإسلامي فرات الشرع، في تصريح مماثل ‏لـ«الشرق الأوسط»، أن «هذه الدعوات تهدف إلى تمزيق العراق وتحقيق أغراض دنيئة في رأس ‏العراقيين الذين يرفضون مثل هذه الدعوات المريبة سواء كانوا سنة أم شيعة».
وأضاف الشرع أن «التأكيد على خيار السلاح يعني أن هؤلاء يسترخصون دماء العراقيين من أجل ‏تحقيق أهداف وأجندات، وهم يعرفون قبل غيرهم أن السلاح لن يأتي بأي نتيجة»، مشيرا إلى أن ‏‏«دعاة الفتنة والتشرذم لن ينجحوا بعد اليوم في تفريق واحد العراقيين، وأن أهل السنة في العراق ‏يعرفون قبل غيرهم أن هذه الدعوات لا تريد بهم خيرا».‏

.
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.