مرحبا بكم في كتابات
   
عدد القراءات : 1483
عربي - دولي
   بالصور.. أمريكا تحتفل بعيد الاستقلال بالألعاب النارية
   آخر عناق لهما على سرير الموت.. بعد 75 عامًا من الزواج
   العبادي يتعهد بعودة النازحين لمنازلهم بعد تحريرها من تنظيم الدولة
   رئيس أوكرانيا: السلام خيارنا ولن نتخلى عن أراضينا
   تونس: تعيين "فتحي بديرة" واليًا جديدًا لسوسة
   بالصور.. إعدام جماعي لعشرات الجنود السوريين وسط آثار تدمر
   الرئيس التونسي يعلن حالة الطوارئ في البلاد
   مراهقتان بريطانيتان تتزوجان من مقاتلين بتنظيم الدولة
   جدل بين النشطاء حول غياب وزير الدفاع المصري عن زيارة السيسي لسيناء
   بالفيديو.. جماعة الإخوان في مصر تتجه لحل نفسها نهائياً
   ليبرمان: حكومة نتنياهو ستسقط قبل نهاية العام الجاري
   وفاة الأمير عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة الحدود الشمالية
   الإفتاء: دعوة الإخوان لمنع الأبناء من التجنيد خيانة للوطن ودعم للإرهاب
   بالصور.. "بقع سوداء" على كوكب بلوتو
   انخفاض حاد لأسعار نفط برنت.. وتوقعات بالمزيد
تقارير
آراؤهم

متظاهرو الانبار يرفضون دعوة القاعدة لحمل السلاح

الجمعة، 1 شباط، 2013

أعلن متظاهرو محافظة الأنبار، رفضهم للدعوة التي وجهها تنظيم القاعدة الارهابي لحمل السلاح ضد ‏الحكومة.‏‎ ‎وقال الشيخ حميد الشوكة، رئيس مجلس شيوخ محافظة الأنبار وأحد قادة المظاهرات، أن ‏‏«أهالي الأنبار ومثلما يعرف العالم أجمع هم أول من قاتل الإرهاب و(القاعدة) وأول وأكثر ‏المتضررين منهما».
وأضاف الشوكة في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، أن «المتظاهرين وسنة العراق لا يمكن لهم ‏الاستجابة لمثل هذه الدعوات التي تفرق أبناء المجتمع الواحد، فلسنا نحن من جاء بالشيعة إلى العراق، ‏ولا الشيعة هم من جاءوا بالسنة إلى العراق، بل نحن قبل أن نكون شيعة أو سنة عراقيون إخوة ‏متصاهرون ومتحابون عبر التاريخ». 
وأكد أن «الدعوات الخيرة التي تأتي من النجف وكذلك ما تعبر عنه المؤتمرات العشائرية إنما يصب ‏في وحدة هذا البلد، وإن هذه الدعوات تريد أن يحدث اقتتال بين العراقيين، وهذا بالنسبة لنا أمر لن ‏يحصل، وإن تقسيم العراق خط أحمر تحت أي حجة أو ذريعة».
من جهته، أكد عضو البرلمان العراقي عن المجلس الأعلى الإسلامي فرات الشرع، في تصريح مماثل ‏لـ«الشرق الأوسط»، أن «هذه الدعوات تهدف إلى تمزيق العراق وتحقيق أغراض دنيئة في رأس ‏العراقيين الذين يرفضون مثل هذه الدعوات المريبة سواء كانوا سنة أم شيعة».
وأضاف الشرع أن «التأكيد على خيار السلاح يعني أن هؤلاء يسترخصون دماء العراقيين من أجل ‏تحقيق أهداف وأجندات، وهم يعرفون قبل غيرهم أن السلاح لن يأتي بأي نتيجة»، مشيرا إلى أن ‏‏«دعاة الفتنة والتشرذم لن ينجحوا بعد اليوم في تفريق واحد العراقيين، وأن أهل السنة في العراق ‏يعرفون قبل غيرهم أن هذه الدعوات لا تريد بهم خيرا».‏

.
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.